أضيف في 11 شتنبر 2014 الساعة 19:43


عامل إقليم تارودانت يشرف على اليوم التحسيسي للوقاية من فيروس الايبولا ،ويعطي الإنطلاقة للتبرع بالدم



تمازيرت بريس : شاطر الحسن

 
نظمت المديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة درعة وبتنسيق مع عمالة إقليم تارودانت، صباح اليوم الخميس 11 شتنبر 2014، بقاعة الندوات الكبرى بتارودانت، لقاء تواصليا، لتسليط الضوء على الإجراءات والتدابير المتخذة ، للحيلولة دون دخول الفيروس للمغرب مع توفير الإمكانات والمستلزمات المطلوبة كافة للتعامل مع أية حالة مستورده من الخارج، وكذا تقديم الخطوط العريضة للمخطط الجهوي الصحي لمحاربة هذا الداء لليقظة والوقاية منه.

في بداية اللقاء تناول الكلمة السيد فؤاد المحمدي عامل إقليم تارودانت التي رحب من خلالها بالحاضرين وشكرهم على تلبية الدعوة وتطرق إلى الاجراءات الوقائية التي اتخذتها الدولة من أجل الحد من دخول الفيروس القاتل للمملكة والحيلولة دون انتشاره.كما أشار إلى أن اللقاء جاء في وقت هام، خاصة في ظل الظروف التي يعرفها العالم بسبب الفيروس القاتل إيبولا.

كما حت السيد فؤاد المحمدي على الايام التحسيسية لفائدة المواطنين وتحسيسهم بأهمية الوقاية من فيروس الايبولا، ودعا السيد العامل مختلف الأطراف المعنية إلى اتخاذ الإجراءات الملائمة وتعبئة السبل الضرورية للوقاية من هذا المرض.

هذا اللقاء عرف حضور شخصيات هامة، كان على رأسها عامل الاقليم والكاتب العام للعمالة ورجال السلطة وممثلي المصالح  الخارجية والأمنية والمصالح الإقليمية والمنتخبين.، وعدد من رؤساء الجماعات بالإقليم، والهيئات الحزبية والنقابية وجمعيات المجتمع المدني ووسائل الإعلام...

وبعد كلمة السيد فؤاد المحمدي، تقدم السيد الدكتور محمد إسماعيلي المدير الجهوي للصحة بجهة سوس ماسة درعة بعرض حول المخطط الجهوي للصحة الخاص بمواجهة فيروس إيبولا والحد من انتشاره، والتدابير المتعلقة بمراقبة ورصد مساحة انتشار العدوى وأيضا المراقبة الصحية على مستوى مداخل المملكة (الموانئ، المطارات، نقط العبور البرية).

أشار في العرض، أن المخطط الجهوي الصحي لمحاربة هذا الداء يرتكز على عدة مرتكزات منها، منع دخول فيروس إيبولا إلى هذه الجهة، ووضع آليات للحيطة والحذر واليقظة تهتم برصد جميع الحالات المشتبه بها، بالإضافة إلى القيام بالتكفل الصحي بالحالات المشتبه بها، وكذا قيادة التنسيق والتواصل مع مختلف المتدخلين.

وطمأن الدكتور محمد إسماعيلي الجميع ، في عرضه ، بكون المغرب لم تسجل به أية حالة من هذا النوع نظرا للمجهودات التنظيمية والتقنية التي أقدمت عليها مصالح وزارة الصحة بكل نقط العبور برا وبحرا وجوا.

وحسب العرض الذي قدمه الإسماعيلي فعدوى فيروس إيبولا تنتقل إلى الإنسان بملامسة المريض أودم الحيوانات المصابة بالفيروس أو إفرازاتها أو أعضائها أو سوائل جسمها.وأكدت المعلومات الطبية أن عضة الخفاش هي المصدر لفيروس الايبولا.

كما أشار السيد الدكتور محمد إسماعيلي في عرضه إلى أن فترة حضانة فيروس إيبولا بين يومين و21 يوماً، ويعني ذلك أن الشخص المصاب قد يستغرق المرض حوالي يومين أو 21 يوماً حتى تظهر عليه الأعراض. علماً بأن معظم الحالات ظهرت الأعراض عليها بعد 8 – 10 أيام.وخلال فترة الحضانة يهاجم الفيروس جهاز المناعة، وبعد سلسلة من التطورات التي تؤدي إلى تدمير خلايا المناعة تظهر الأعراض، التي تعتبر مؤشرات مبكرة على الإصابة بالحالة، تليها علامات أخرى تشير إلى مدى خطورة الحالة.وتشمل الأعراض المبكرة الصداع، والحمّى حيث تصل درجة الحرارة إلى أكثر من 38.6 درجة مئوية، إلى جانب آلام المعدة، وهبوط ضغط الدم.أما الأعراض والعلامات المتأخرة لإيبولا فهي التهاب الحلق، واليرقان، وفقدان الشهية، والطفح الجلدي، والنزيف.وأنه في حالة ملاحظة هذه الأعراض على شخص، ويتشبه في أنه مصاب بالفيروس يجب عزله، ونقله إلى مستشفى أو عيادة لإجراء الفحوصات.

بالموازاة مع هذا اللقاء،دعا السيد العامل الراغبين في إجراء عملية التبرع بالدم الإلتحاق بالطابق العلوي للقاعة.وقد عرفت هذه العملية إقبالا مهما من طرف الحاضرين، الذين عبروا عن استحسانهم لهذه البادرة الإنسانية الطيبة.

وتندرج هذه العملية في إطار المبادرات الملكية الرامية إلى النهوض بالعمل التطوعي وتشجيع عملية التبرع بالدم الموجهة إلى تغدية مخزونات مراكز تحاقن الدم، التي تعرف عجزا هاما في هذه المادة الحيوية.

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أحمد بوكماخ. تجربة تأليف مدرسي لم تتكرر.

حوار مضحك مع القذافي

حسن الفذ و الوقفات الاحتجاجية

خطاب القذافي الذي لم يذاع

شارل شابلن

القذافي يشارك في Gaddafi in Arabs' Got Talent

تارودانت 1954

بن بلة خان الجزائر والمغرب بكدبه وأشعل نار الحرب

بدون تعليق

وثائقي، عبد الكريم الخطابي بطل التحرير