• السبت 25 نوفمبر 2017
  • المدير العام : شاطر حسن
  • مدير النشر: كمال العود
  • فريق العمل

تابعنا على الفايسبوك

أشترك معنا بالقائمة البريدية



أضيف في 12 نونبر 2017 الساعة 11:42


الفياغرا المغربية


تمازيرت بريس

أضحت نبتة مغربية محل اهتمام الأجانب والشركات المنتجة للعقاقير بعد اكتشاف فوائدها الصحية الكثيرة، وأبرزها أنها منشط جنسي طبيعي.

وتعرف النبتة المثيرة للاهتمام باسم، "الكبّار"، أو "القبار"، أو "الشفلح"، وهي نبتة شوكية خصائصها تجعل منها "فياغرا" طبيعية، وعلاجا لأمراض مزمنة عديدة.

وحسب صحيفة هيسبرس المغربية أضحت النبتة التي تنتشر في آسفي، تارودانت، مراكش، وغيرها، محل اهتمام وجذب للأجانب الذين يستنزفونها ويحرصون على اقتنائها بشكل لافت.

نبتة "الكبار" التي يدوم عمرها حوالي 30 سنة، تتلاءم مع جميع أنواع الطقس؛ إذ تعد من الزراعات المقاومة للتغيرات المناخية، وتنتشر على مساحة واسعة تضاهي مساحة زراعات أخرى.

ونقلت صحيفة هيسبرس، أن الأبحاث الطبية المنجزة حول هذه النبتة النادرة التي تنتشر فقط في بلدان البحر الأبيض المتوسط، تؤكد أنها تستعمل في علاج التهابات الجهاز الهضمي، وكذا في فتح الشهية وتحسين عملية الهضم، إلى جانب كونها تداوي من المرض الجلدي "لكزيما".

ولا يقتصر دورها الطبي على هذا فقط، بل إن البعض يعتبر هذه النبتة، التي تستهلك مصبّرة، منشطا جنسيا بحسب بعض الأبحاث الطبية ووفق التعاونيات التي تعمل في هذا المجال، ما يجعلهم يسمونها أيضا بـ"الفياغرا".

وتحتوي هذه النبتة، بحسب مصالح وزارة الفلاحة، على نسبة 3 في المائة من المواد المعدنية، و88 % من الماء، و3% من البروتينات، و5% من السكريات؛ وهو ما يجعل "الكبّار" مفيدا صحيا ويتم استعماله في المطبخ، خاصة في "البيتزا" و"السلاطة" والسمك والعجة.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ماذا تلاحظ المرأة في أخرى تراها للمرة الأولى؟

قضاء ساعات طويلة أمام التليفزيون يؤدي للإصابة بأمراض القلب والسكري

قرصة النملة تنشط الدورة الدموية وتساعد الكبد في عمله

وصفة طبيب: هب قلبك وقتاً للتغلب على فراق الحبيب

احمي زواجك من زلات لسانك

4 طرق للتقرب من زوجك

الرجل وعصبية المرأة أثناء الدورة الشهرية

استجواب لوفاء والحديث معها عن الرغبة في الجنس

النساء ينفقن 5 ساعات يوميًا في القيل والقال

كل ساعة أمام التلفزيون تقصّر عمرك 22 دقيقة