أضيف في 7 فبراير 2018 الساعة 21:08


الناشط الأمازيغي ابراهيم أخياط في ذمة الله


تمازيرت بريس

بعد معاناة طويلة مع المرض، انتقل المناضل الأمازيغي إبراهيم أخياط إلى جوار ربه،صبيحة اليوم الأربعاء 7 فبراير الجاري بمصحة أمل بمدينة الرباط.

ويعتبر ابراهيم أخياط، من الرجال الذين أسهموا إسهاما كبيرا في رسم مسار جديد للأمازيغية، وساهم في تصالح المغرب والمغاربة مع جزء أصيل ومهم من هويتهم وتاريخهم.

وكان له الفضل كذلك في تأسيس أول إطار مدني، ويتعلق الأمر بالجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي" سنة 1967، والتي سطرت ملاحم وتضحيات وجهود فكرية وثقافية كان لها الأثر الطيب في تمليك المجتمع لمشعل النضال من أجل الأمازيغية.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الزنا داء وليس دواء الشيخ عبد الله نهاري

المغنية لا ترفع رأس المغرب الشيخ عبد الله نهاري

توزيع مصاحف مجانا يثير القلق في المانيا

كذبة أبريل

العادة السرية

عبد الله نهاري والداك جنتك أو نارك

أوروبا و الإسلاموفوبيا

الشيخ عبد الله نهاري و مسلسل خلود

غواصون سعوديون يبنون أول مسجد في العالم تحت سطح البحر

ولادة طفل يحمل مصحفاً بيده... الأطباء يسخرون ورجال الدين يؤكدون