أضيف في 21 نونبر 2012 الساعة 19 : 12


حوار لرئيس المجلس البلدي لتارودانت في شأن الصالون الدولي SIAPAT





حوار لرئيس المجلس البلدي لتارودانت في شأن الصالون الدولي SIAPAT

حاوره  : عبد الجليل بتريش

 
احتضنت مدينة تارودانت عاصمة سوس العلمية و الثقافية و التاريخية، أشغال فعاليات الصالون الدولي  SIAPAT  في نسخته الأولى المنظم بتارودانت أيام 16 / 17 / 18 نونبر 2012 بساحة 20 غشت .
هذه التظاهرة الدولية عرفت حضور وازن و مكثف . ويهدف المعرض إلى جعل المنطقة وجهة سياحية بامتياز و تحقيق التنمية المستدامة .
و تزامنا مع هذا الحدث الأبرز أدلى لنا رئيس المجلس البلدي لتارودانت مصطفى المتوكل  بالتصريح التالي :

ماموقع المجلس البلدي لتارودانت داخل المعرض الدولي من حيث الاستعداد و المشاركة ؟

ساهم المجلس البلدي منذ انطلاق الفكرة في مراحلها الأولى و تطورها إلى أن وصلت إلى الصيغة النهائية التي تقرر تقديمها للعموم و للرأي العام.

تغييب مستشاري المجلس البلدي بالمدينة في المشاركة في الافتتاح الرسمي و كذا غياب كرسي رآسة المجلس في المنصة ؟ ماردكم ؟


لقد توصلنا باستدعاءات ، وجهناها إلى المستشارين و المستشارات ،تنص على الحضور في الساعة الثالثة و النصف مساء و استفسرنا الجهة المعنية لمخالفة موعد الدعوة مع الجلسة الافتتاحية ،فأخبرنا بأن المستشارين غير معنيين بالافتتاح و أن جلسة الافتتاح حددت لائحة المدعوين لها .
و لا أريد أن أعلق على الموضوع. أما فيما يخص عدم تواجد كرسي رئيس بلدية تارودانت بمنصة الافتتاح ، هل أمر متعمد أم نسيان و ارتباك أولي ؟ و لماذا لم تعط لرئيس البلدية كلمة الترحيب ؟ أوضح أن البروتوكول و لواءاته لم أستطع لحد الساعة التأقلم معها لبيروقراطيتها و ثقلها أحيانا ...فالمهم عندنا كبلدية ...ان بلدية تارودانت هي مدينة الاستقبال و المدينة التي احتضنت و ستحتضن هذا الصالون بأرقامه المقبلة و هذا ربح لنا جميعا .كان الرئيس  بمنصة الافتتاح أو داخل قاعة الافتتاح أو حتى خارجه ...فمحبتنا للمدينة و دفاعنا عنها يجعلنا نهتم بالأهم و الأصلح لفائدة الجميع .

البنيات التحتية الهشة التي يعيشها إقليم تارودانت و تفعيل القرارات و توصيات المعرض الدولي ..أية علاقة ؟

ان ما يطلق عليه المناطق الخلفية أو الضواحي لايجب أن يطرح و كأن با لمغرب مناطق هي ضاحية أو خلفية لمنطقة أخرى .فكل المدن و المراكز الكبرى و المتوسطة هي نتاج لتجمع سكاني اقتضته الضرورات العسكرية و التنظيمات السياسية و التجارية لسكان البوادي .و من هنا يمكن أن نقرأ بأن غالبية تراب الوطن هو لما يطلق عليه الضواحي ...لهذا لابد من أن يحتل العالم القروي و البوادي المغربية و المغرب العميق المكانة اللازمة و الأساسية في الاقتصاد و التنمية الاجتماعية المستدامة و المعرفة مع الاستفادة على قدر من خيرات الوطن و مقدراته على مستوى الطرق و البنيات التحتية و الكهرباء و المرافق العمومية و شبه العمومية .

ما تقييمكم للمعرض الدولي لتنمية الضواحي و المناطق الخلفية ؟


بالنسبة للمعرض الدولي عند كل واحد من الجهات التي ساهمت في التحضير و التنفيذ يلاحظ أن مقترحات للتطوير و الإصلاح...فكتجربة أولى نثمن و نقول أنه ناجح بامتياز و الثغرات يمكن تصحيحها بسهولة و ليست جوهرية.و بالمناسبة أهنئ المدينة و أهنئ الجميع على نجاح الصالون .




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حوار مع رئيس الكونغرس العالمي الأمازيغي فتحي بنخليفة

حوار مع رئيس جمعية أزا للثقافة والبيئة والتنمية الإجتماعية

حوار مع الفائز بالجائزة الاولى في صنف القصة القصيرة بالأمازيغية

الفنانة فاطمة أبنسير لتمازيرت بريس المسرح الأمازيغي يعاني في غياب الدعم

الدمناتي : لابد من الحيطة والحذر أمام القوى المحافظة المناهضة لترسيم اللغة الأمازيغية

حوار مع عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية

حوار مع المدير الجهوي لوزارة الاتصال – جهة سوس ماسة درعة - السيد مصطفى جبري

الدكتور الحسان بومكرض عميد الكلية المتعددة التخصصات بآسفي يتحدث عن جديد الدخول الجامعي 2012/2013

وفاء مرّاس : منطقة تاهلة ساهمت في الاستقلال لكن نالت التهميش والإقصاء

ضرورة توحيد اللغة الأمازيغية من حيث الرسومات