أضيف في 1 يوليوز 2018 الساعة 19:31


لقاء تحسيسي ببيوكرى حول قانون اعفاء الغرامات الضريبية


تمازيرت بريس

تبسيط القانون 82-17 المتعلق بالغاء الزيادات والذعائر وصوائر التحصيل المتعلقة بالضرائب والرسوم والحقوق والاتاوى المستحقة لفائدة الجهات العمالات الأقاليم والجماعات كان محور لقاء تحسيسي نظمته الجماعة الترابية لبيوكرى بإقليم اشتوكة ايت باها يوم السبت 30 يونيو بمجينة بيوكرى بشراكة مع السلطات المحلية وقباضة بيوكرى والمصالح الضريبية لبيوكرى وجمعية موظفي الإدارات الجبائية الجماعية بالمغرب وخلاله قجمت مجموعة من العروض التقنية التي بسطت القانون ودواعيه الرامية الى تمكين الدولة من استخلاص اصل الواجبات الضريبية بجون دعائر او غرامات وهو القانون الذي يبقى ياري المفعول الى نهاية السنة الحالية حيث طالبت مختلف التدخلات العمل على تكثيف الجهود لمزيد من التحسيس والتوعيه في اوساط الملزمين باستعمال مختلف الوسائل المتاحة للترويج والتحسيس وايصال المفاهيم لاكبر عدد من شريحة المجتمع تنفيذا للدورية الوزارية الصادرة بتاريخ 29/1/2018 والتي تدغو جميع الإدارات الى اتخاد جميع التدابير والاجراءات الكفيلة بتحسيس الملزمين لهذه الاجراءات الاسثتنائية التي تخدم مصالحهم وكان المغاربة خلال سنة 2013 قد استفادوا ايضا من نفس الامتياز ومن نفس الإعفاء الضريبي حيث اشار رئيس الجماعة الترابية لبيوكرى خلال هذا اللقاء التحسيسي التواصلي ان القانون الخاص بالاعفاء من الغرامات والابقاء على اصل الدين ستكون له ايحابيات مهمة على مداخيل الجماعة وستمكن لا محالة في مواصلة المسلسل التنموي المنشود مشيرا الى ان تجربة 2013 والخاصة بالاعفاء مكنت الجماعة من تنمية مداخيلها بنسبة وصلت الى 32 في المئة حيث انه وخلال سنة 2012 بلغت مداخيل جماعة بيوكرى من الضرائب والرسوم ما مجموعه 4826125.08 درهم لكن خلال سنة 2013 وبفضل قانون الإعفاء من الغرامات بلغت مداخيل الجماعة نحو 6360035.39 درهم مشيرا اىى انه ورغم الجهود المبذولة يبقى الطموح اكبر خاصة وان الباقي استخلاصه برسم سنة 2017 يصل الى 14321342.45 وهو رقم مرشح لارتفاع للاسف رغم كل المبادرات التي تقام في مجال التحصيل واعتبر اخرون ان تداخل بعض الاختصاصات وعدم وضوح الرؤية وايضا لفقدان الثقة بين الإدارة والملزم جعل تحصيل الضرائب والجبايات يلقى صعوبة كبيرة لذلك طالب الجميع بضرورة ترسبخ المواطنة الجبائية باعتبار ان المواكن له حقوق وعليه واجبات والملزمين بالضرائب خاصة الفئات المتوسكة والصغيرة لا يزال غالبيتهم يعتبر الضريبة عبء ثقيل عليهم ولا يخضع لمبدأ المساواة وسيادة هذا الاعتقاد الخاطئ لدة عديدون يجعل الامر اكثر تعقيدا.

اللقاء التحسيسي التواصلي الذ ير تمنه الجميع يدهل ضمن سلسلة الابجديات التي يحب استغلالها من قبل الادارة الجبائية للتحسيس والتوعية الى جاني استغلال مختلف الوسائل الحديثة للتكنولوحيا من مزاقع التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبارية وايضا القنزات الاذاعية والتلفزية عبر وصلات تحسيسية واشهارية.

اللقاء التحسيسي كان مثمرا واظهر رغبة الجميع في العمل سوي أو من اجل تنمية البلاد فقط لابد من ترسيخ للمقاربة التشاركية والتواصلية لانها اساس النجاح فلا يمكن باي حال من الاحوال الرقي والسمو اذا كان هناك انغلاق على المحيط وعلى المجال.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من اماننتازارت

كلية تارودانت متعددة الاختصاصات

تعاونية كوباك

فيضان سوس

طاطا... بوابة السياحة الصحراوية تدق ناقوس الخطر

سوس ماسة درعة

مدينة تارودانت المغربية تستعد لتصبح تراثا عالميا مصنفا من طرف اليونيسكو

مسابقة الحلقة في مدينة تارودانت

مدينة تارودانت

زربية تارودانت