أضيف في 14 غشت 2018 الساعة 14:27


تارودانت: طفل يلقى حتفه في بركة مائية بمنطقة الكفيفات


تمازبرت بريس - عبد المجيد الترناوي

في غياب البديل، تتحول البرك المائية والانهار بل وحتى الصهاريج بمجموعة من مناطق إقليم تارودانت، إلى مكان للاستجمام يجد فيه الأطفال والمراهقون، ضالتهم لإطفاء وهج أجسادهم.

غير أن هذه المتعة سرعان ما تتحول إلى مأساة يكون ضحاياها أبرياء، تقلب النعمة إلى نقمة، بالنظر لحوادث الغرق المميتة التي يكونون ضحية لها.

فقد شهد، دوار الكراويط بالجماعة الترابية الكفيفات إقليم تارودانت، صباح يوم أمس الإثنين 13 غشت الجاري، وفاة طفل غرقا في بركة مائية.

وحسب مصادر محلية من المنطقة، أكدث لجريدة " تمازيرت بريس″، أن الطفل كان يسبح بإحدى البرك المائية، بسبب ارتفاع درجة الحرارة المفرطة، والتي تجاوزت الأربعين درجة، قبل ن يختفي عن الانظار.

وفور علمها بالحادث انتقلت السلطات المحلية ورجال الدرك الملكي، والوقاية المدنية إلى مكان الحادث، حيث تم نقل الضحية الذي لفظ أنفاسه قبل وصوله للمستشفى.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أخطر المجرمين: سفاح تارودانت

اغتصاب جماعي لشابة بأولاد تايمة

التدخين يقتل ... إنه واقع لا تقلل من شأنه

قصة واقعية

وفاة شخص وإصابة ثلاث آخرين بجروح في حادثة سير بإقليم الصويرة

اخر ابتكارات الجديدة للغش فى الإمتحانات

وكيل الملك بمراكش يأمر باعتقال نجليه

محاكمة مسلم قام بجلد مسلم اخر شارب خمر 40 جلده !!

امريكية تهاجم الشرطة بلبن ثدييها لتبعدهم عن اعتقالها

دمية جنسية صينية تغزو الأسواق العربية قريباً بمبلغ 7 الأف دولار