أضيف في 30 شتنبر 2018 الساعة 03:38


تارودانت : فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الدولي للعنب



تمازيرت بريس - الحسن شاطر

انطلقت، أمس الجمعة 28 شتنبر 2018، بالجماعة الترابية الكدية البيضاء دائرة أولاد تايمة إقليم تارودانت، فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الدولي للعنب، التي تنظمها الجماعة الترابية الكدية البيضاء، بشراكة مع جمعية الكدية للثقافة والفنون والغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة، إلى غاية 30 شتنبر الجاري، بمركز الجماعة، تحت شعار «مستقبلنا في تنمية فلاحتنا».

وتهدف هذه الدورة، التي حضر حفل افتتاحها، على الخصوص، عامل إقليم تارودانت السيد الجسين أمزال، ورئيس المجلس الإقليمي السيد أحمد أونجار بلكرموس، ورئيس المجلس العلمي المحلي الدكتور اليزيد الراضي، ورئيس المجلس الجماعي للكدية البيضاء السيد صلاح متوكل، والحاج علي قيوح رئيس الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة، والمدير الفني للمهرجان، السيد خالد مراك، ورئيس الجمعية السيد ابراهيم مهلال، ونائب الرئيس السيد طه تويل وعدد من المنتخبين وممثلي السلطات المحلية ورؤساء المصالح الخارجية والأمنية وجمعيات المجتمع المدني، إلى جانب عدد من مُمثلي المنابر الإعلامية وساكنة جماعة الكدية البيضاء، والجماعات المجاورة لها، إلى الترويج لهذه المنطقة وإعطائها نوعا من الإشعاع الذي من شأنه أن ينعكس على تنميتها، وكذا التعريف بمنتج العنب وتسويقه. كما انه يهدف إلى إبراز جودة منتوج العنب الذي تتوفر عليه المنطقة، والتعريف به على الصعيد الإقليمي والجهوي والوطني، اعتبارا للخاصيات المتميزة التي يتوفر عليها.

وفي هذا السياق، قال رئيس المجلس الجماعي للكدية البيضاء السيد صلاح متوكل "المهرجان ناجح بكل المقاييس وحضره حوالي 8000 من ساكنة جماعة الكدية البيضاء، والجماعات المجاورة لها"، وأضاف "تنظيم المهرجان الدولي للعنب يتزامن مع موسم قطاف العنب، الذي يبدأ من 25 شهر أبريل إلى آخر شهر اكتوبر"، وقال" ونهدف من خلال هذا المهرجان إلى تشجيع الفلاحين للاستثمار في زراعة أشجار العنب، وأضاف "أن الموقع الجغرافي للجماعة وتبسيط المساطير وتيسير انجاز المشاريع من قبل السلطات الإقليمية والجماعة الترابية، يشجع على الاستثمار بها من قبل المستثمرين الاجانب".

وقال المدير الفني للمهرجان، السيد خالد مراك، في تصريح لتمازيرت بريس، أن مهرجان الدولي للعنب دورته الأولى قد حقق الهدف الذي أقيم من أجله وهو التعريف بالمنتوج على الصعيد الوطني وتسويقه وساهم في جلب مستثمرين للمنطقة، وكذا التعريف بالمؤهلات الطبيعية والسياحية للمنطقة.

وتتميز هذه الدورة، بالإضافة إلى إحياء ثلاث سهرات فنية كبرى من تنشيط عبد الرحيم أوخراز والاعلامية زينة الغاشي، ويحييها كل من الفنانة الأمازيغية المتميزة فاطمة تبعمرانت ومجموعة أودادن والفنان الهواري توفيق شكران والفنان يونس البولماني ومجموعة الأنصار، إضافة إلى ميزان هوارة الكدية البيضاء وميزان هوارة أولاد دحو وفرقة كناوة أدوز وميزان هوارة عبدالعاطي الله، تنظيم عروض في فن التبوريدة، وزيارة أروقة معرض المنتجات المحلية، وكذا تكريم بعض الوجوه السياسية والثقافية والرياضية(الحاج سليمان أمغار، والحاج علي قيوح، والمرحوم الحاج بومهدي البهجة، والمويسات عبدالرزاق، والمرحوم اسبع مولاي ادريس، والكاتب القصصي سفيان البراق وصاحب المجموعة القصصية خلف جدار الذاكرة والمجموعة القصصية حرب البقاء)، والإحتفاء بمجموعة من المستثمرين بالجماعة(تعاونية مبروكة، وشركة ميزادور، وشركة كرين بلوس)، وعلى ندوة حول واقع الفلاحة المحلية ودورها في تنمية الجماعة، بالإضافة الى هذه الندوة سيتم تقديم عرض حول الموروث الثقافي الهواري ودوره في التنمية.

لمشاهدة جميع الصور

هنا




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من اماننتازارت

كلية تارودانت متعددة الاختصاصات

تعاونية كوباك

فيضان سوس

طاطا... بوابة السياحة الصحراوية تدق ناقوس الخطر

سوس ماسة درعة

مدينة تارودانت المغربية تستعد لتصبح تراثا عالميا مصنفا من طرف اليونيسكو

مسابقة الحلقة في مدينة تارودانت

مدينة تارودانت

زربية تارودانت