أضيف في 1 أكتوبر 2018 الساعة 18:49


الكدية البيضاء.. الفنان الشعبي «يونس بولماني» يسدل الستار على فعاليات المهرجان الدولي للعنب


تمازيرت بريس - الحسن شاطر

أسدل الستار مساء أمس الأحد على فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الدولي للعنب، والذي نظمته الجماعة الترابية الكدية البيضاء، بشراكة مع جمعية الكدية للثقافة والفنون والغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة، بالجماعة الترابية الكدية البيضاء دائرة أولاد تايمة إقليم تارودانت، واستمر لمدة ثلاثة أيام.

وقد تدفق جمهور غفير على الحفل الختامي للمهرجان، تجاوز 28 ألف متفرج حسب المنظمين، من مختلف الأعمار ومن الجنسين، الذي تألق خلاله بشكل لافت الفنان الشعبي «يونس بولماني» الذي أمضى أزيد من ساعة فوق المنصة أدى خلالها أغنيته الشهيرة التي لاقت نجاحا جماهيريا واسعا «حتى لقيت للي تبغيني»، كما أدى أغلب روائعه الغنائية الشعبية.

وقد تميز الحفل الختامي، بحضور رئيس الجماعة السيد صلاح متوكل، وسفيرة النوايا الحسنة السيدة Paula Fellingham، والحاج علي قيوح رئيس الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة، والمدير الفني للمهرجان، السيد خالد مراك، ورئيس الجمعية السيد ابراهيم مهلال، ونائب الرئيس السيد طه تويل، وبعض رؤساء الجماعات الترابية، فيما تميز حفل الإفتتاح بحضور عامل الإقليم السيد الحسين أمزال والوفد الهام المرافق له.

وشهد المهرجان المنظم تحت شعار «مستقبلنا في تنمية فلاحتنا»، تنظيم ثلاث سهرات فنية كبرى من تنشيط عبد الرحيم أوخراز والاعلامية زينة الغاشي، أحياها كل من الفنانة الأمازيغية المتميزة فاطمة تبعمرانت ومجموعة أودادن والفنان الهواري توفيق شكران والفنان يونس البولماني ومجموعة الأنصار، إضافة إلى ميزان هوارة الكدية البيضاء وميزان هوارة أولاد دحو وفرقة كناوة أدوز وميزان هوارة عبدالعاطي الله، تنظيم عروض في فن التبوريدة، فضلا عن إقامة معرض لمختلف أنواع فاكهة العنب وللمنتوجات الصناعة التقليدية والمنتوجات الفلاحية للجمعيات المدنية والتعاونيات بالإقليم وخارجه ضم أزيد من 44 رواقا.

كما عرف المهرجان في دورته الثانية، تكريم بعض الوجوه السياسية والثقافية والرياضية(الحاج سليمان أمغار، والحاج علي قيوح، والمرحوم الحاج بومهدي البهجة، والمويسات عبدالرزاق، والمرحوم اسبع مولاي ادريس، والكاتب القصصي سفيان البراق وصاحب المجموعة القصصية خلف جدار الذاكرة والمجموعة القصصية حرب البقاء)، والإحتفاء بمجموعة من المستثمرين بالجماعة(تعاونية مبروكة، وشركة ميزادور، وشركة كرين بلوس)، وعلى ندوة حول واقع الفلاحة المحلية ودورها في تنمية الجماعة، بالإضافة الى هذه الندوة تم تقديم عرض حول الموروث الثقافي الهواري ودوره في التنمية.

وعلى العموم فإن المهرجان كان ناجحا بامتياز، من حيث التنظيم المحكم وتنوع الفقرات في أفق المزيد من التألق في دوراته المقبلة، بشهادة الساكنة والزائرين الذين استحسنوا هذا المهرجان الدولي وما تظمنه من فقرات متنوعة.

لمشاهدة جميع الصور

هنا




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من اماننتازارت

كلية تارودانت متعددة الاختصاصات

تعاونية كوباك

فيضان سوس

طاطا... بوابة السياحة الصحراوية تدق ناقوس الخطر

سوس ماسة درعة

مدينة تارودانت المغربية تستعد لتصبح تراثا عالميا مصنفا من طرف اليونيسكو

مسابقة الحلقة في مدينة تارودانت

مدينة تارودانت

زربية تارودانت