أضيف في 13 دجنبر 2012 الساعة 00 : 12


تقرير أولي حول الأحداث التي شهدتها طاطا يوم الجمعة 07 دجنبر 2012


 

 

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان و المركز المغربي لحقوق الإنسان بطاطا

 تقرير أولي حول الأحداث التي شهدتها طاطا يوم الجمعة 07 دجنبر 2012

 


تمازيرت بريس

 


عرفت مدينة طاطا مجموعة من التظاهرات الاحتجاجية التي اندلعت على اثر تعنت عامل الإقليم و سده باب الحوار أمام الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب فرع طاطا،بحيث رفض استقبال ممثليها الذين جاؤوا إلى مقر العمالة لعقد لقاء معه غير انه رفض- و هو السلوك الذي تكرر أكثر من مرة- مما دفع أعضاء الجمعية إلى تنظيم اعتصام بمقر عمالة الإقليم و تسطير برنامج نضالي عرف مساندة و دعم عدد مهم من الإطارات السياسية و النقابية و الحقوقية و الجمعوية بالإقليم ، إلا أن هذا الشكل الاحتجاجي الأول ووجه بعقلية سلطوية متعجرفة  أدت إلى تدخل قوات القمع المشكلة من القوات المساعدة بالأساس و من أفراد الأمن الوطني مدججة بمختلف أدوات القمع و التنكيل ، و تم فك الاعتصام باستعمال القوة بكل وحشية في وقت متأخر من ليلة 05 دجنبر 2012 ، ليواصل معطلات و معطلي الجمعية نضالهم الذي جابهه عامل الإقليم بمزيد من التعنت و العجرفة ، و قد شهد يوما 05 و 06 دجنبر مجموعة من التدخلات العنيفة قامت بها قوات القمع ضد مناضلي/ات الجمعية و هي التدخلات التي كانت تتم في الغالب أمام مرأى و مسمع عامل الإقليم الذي عمل على عسكرة المنطقة و استنجد بقوات قمع إضافية من خارج الإقليم ، لترتكب يوم الجمعة 07 دجنبر 2012 مجموعة من التجاوزات       و الاعتداءات الخطيرة تمثلت أساسا في الاستخدام المفرط للقوة في مواجهة تظاهرة سلمية لمناضلي الجمعية و هي الاعتداءات الشنيعة  التي لم يسلم منها ممثلي الإطارات الحقوقية الذين حضروا لمراقبة الوضع ، كما لم يسلم منها عدد مهم من المواطنات و المواطنين الذين كانوا متوجهين صوب المسجد بحكم تزامن توقيتها مع صلاة الجمعة.هكذا فقد سجلنا كجمعيات حقوقية بالأساس ما يلي :

 

- استهداف معطلي/ات الجمعية و ممثلي عدد من الإطارات السياسية و النقابية و الحقوقية و الجمعوية و عدد من المواطنين،حيث تم التنكيل بالجميع (تم تسجيل حوالى 40 مصابا و مصابة) و تمت مطاردة البعض إلى داخل بعض الإدارات المجاورة لمكان التظاهرة و إلى  باب  المسجد ، كل هذا تم دون توجيه أدنى إنذار.و هو ما يشكل انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان تجلى في المس بالسلامة البدنية و الأمان الشخصي و ممارسة التعذيب...

- اعتقال مناضلين اثنين (عمي فضيلي - عبد اللطيف بن القائد) ،بعد تعنيفهما بشكل وحشي، داخل سيارة القوات المساعدة حوالي 10 ساعات و رفض عامل الإقليم إحالتهما على المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية رغم المطالبة بذلك مرارا.

-قيام المسؤول الأول عن القوات المساعدة بممارسة التعنيف شخصيا إضافة إلى إمعانه في السب و استعمال الألفاظ البذيئة و توجيه مجموعة من الاهانات الحاطة من الكرامة  للجميع .

- الاعتداء الشنيع على الأخ الحبيب الفغي و تهشيم أسنانه بشكل كبير، و قد سلمت له شهادة طبية تحدد مدة العجز في 20 يوما.

-  استهداف ممثلي الإطارات السياسية و النقابية و الحقوقية و الجمعوية بشكل مباشر، و هو ما يعد انتهاكا صارخا لعدد من الإعلانات و الاتفاقات الدولية خاصة منها الإعلان العالمي الخاص بحماية المدافعين عن حقوق الإنسان.

 

 إن الهيئات و هي تسجل هذه الملاحظات فإنها تعتبر أن المسؤول الأول عن الأحداث التي وقعت طيلة الأسبوع بين 03  و 07 دجنبر 2012 هو عامل الإقليم و ذلك نتيجة تعنته و رفضه إجراء أي حوار مع ممثلي الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين رغم مطالبتهم بذلك مرارا و في مناسبات متعددة ، و ذلك على الرغم من بساطة مطالبهم المتمثلة أساسا في المطالبة بالتشغيل في إطار عملية سد الخصاص التي يعرفها قطاع التعليم و أيضا الاشتغال كمكونين متعاقدين بقطاع التكوين المهني إضافة إلى المطالبة بالاستفادة من بطائق الإنعاش التي وللإشارة لاتزال عملية توزيعها يشوبها الفساد  والعديد من الخروقات .


 كما أن المسؤولين عن الأجهزة الأمنية لكل من القوات المساعدة و الأمن الوطني يتحملان قسطا أكبر من المسؤولية على اعتبار إشرافهم المباشر بل و مشاركتهم الفعلية في عمليات التعنيف و التنكيل  و تعمدهم اهانة عدد من المواطنين   و النشطاء خلال الأحداث التي شهدتها المنطقة.


إننا كهيئات حقوقية إذ نقدم تقريرنا هذا ، فإننا نؤكد في الأخير على ضرورة تبني مقاربة تفاوضية مستندة إلى الحوار الجاد و المسؤول  مع جميع الاشكال الاحتجاجية التي يعرفها هذا الاقليم المهمش والمنسي ، بدل الركون إلى خيار القمع الذي لن يزيد الوضع بكل تأكيد إلا مزيدا من التأزيم و الاحتقان .

 

 




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أخطر المجرمين: سفاح تارودانت

اغتصاب جماعي لشابة بأولاد تايمة

التدخين يقتل ... إنه واقع لا تقلل من شأنه

قصة واقعية

وفاة شخص وإصابة ثلاث آخرين بجروح في حادثة سير بإقليم الصويرة

اخر ابتكارات الجديدة للغش فى الإمتحانات

وكيل الملك بمراكش يأمر باعتقال نجليه

محاكمة مسلم قام بجلد مسلم اخر شارب خمر 40 جلده !!

امريكية تهاجم الشرطة بلبن ثدييها لتبعدهم عن اعتقالها

دمية جنسية صينية تغزو الأسواق العربية قريباً بمبلغ 7 الأف دولار