أضيف في 23 أبريل 2019 الساعة 00:42


هذه هي أسباب الأزمة المالية لنادي شباب هوارة لكرة القدم


تمازيرت بريس - إدريس لكبيش

بعد الخرجات الإعلامية الأخيرة لرئيس نادي شباب هوارة لكرة القدم والتي تحدث من خلالها لبعض وسائل الإعلام عن الأزمة المالية التي يتخبط فيها النادي محملا المسؤولية للمكاتب المسيرة السابقة بعدما صرح أنه قد ورث عنها عجزا ماليا حدده في مبلغ 600 مليون سنتيم..

وهي التصريحات التي أثارت عددا من ردود الفعل وسط المهتمين بالشأن الرياضي بأولاد تايمة، في الوقت الذي أكدت فيه بعض المصادر من داخل مكتب نادي شباب هوارة لكرة القدم أن التصريحات التي أدلى بها رئيس النادي ليس لها أساس من الصحة، وأن التقارير المالية تكذب كل ما جاء على لسانه، مؤكدين أن الديون ارتفعت بشكل كبير منذ تولي موسى الهبزة رئاسة النادي خلال الجمع العام لموسم 2016/2017 حيث ارتفعت الديون من مبلغ 267 مليون سنتيم خلال موسم 2015/2016 إلى مبلغ 633 مليون سنتيم خلال موسم 2017/2018.
 

وأضافت ذات المصادر أن أسباب الأزمة المالية التي يعيشها النادي تعود إلى سوء التسيير من خلال عدم قدرة رئيس النادي على توفير موارد مالية إضافية واعتماده فقط على المنح المخصصة من طرف المجالس المنتخبة وجامعة كرة القدم، وكذا عدم انفتاحه على الفعاليات الجمعوية والاقتصادية لتوفير مستشهر للنادي، مؤكدين أن كل المبالغ المالية التي قام بضخها في ميزانية النادي كمداخيل تعتبر ديوانا لفائدة موسى الهبزة، وليست إعانة مالية لنادي شباب هوارة.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأسود يذلون الثعالب برباعية

مراكش و عزف النشيدين

أفيلاي قدوة للمغاربة في هولندا وإسبانيا

أجمل لقطة في مباراة المغرب و الجزائر

زيكو يعرض خدماته على الخضر

فضيحة جنسية تهدد السمعة البيضاء للأسطورة ميسي

اجمل 100 هدف لميسي في مشواره مع برشلونة

ملعب أكادير الكبير سيكون جاهزا في فبراير المقبل

امجاد تارودانت

المنتخب الفلسطيني يلعب أول مباراة على أرضه في تصفيات كأس العالم