أضيف في 29 أبريل 2019 الساعة 13:16


انعقاد المجلس الجهوي للتنسيقية الجهوية لــ«الأحرار» بسوس ماسة


تمازيرت بريس

عقدت التنسيقية الجهوية لحزب التجمع الوطني للأحرار بجهة سوس ماسة، اليوم الأحد 28 أبريل، أشغال الدورة العادية للمجلس الجهوي، بمدينة إنزكان، بحضور وازن قارب 800 مناضلة ومناضل من مختلف أقاليم الجهة، حيث كان اللقاء مناسبة لعرض حصيلة عمل مختلف الهياكل، ومناقشة وضعية الحزب ورهانات المستقبل.

وترأس حاميد البهجة، المنسق الجهوي للحزب بجهة سوس ماسة، أشغال المجلس، الذي عرف حضور عدد من أعضاء المكتب السياسي للحزب، والمنسقين الإقليميين للحزب بعمالات وأقاليم الجهة، والأعضاء المكونين للمجلس.

وافتتحت أشغال المجلس الجهوي، الذي ينعقد طبقا لمقتضيات المادة 28 من القانون الأساسي للحزب، بكلمة افتتاحية وترحيبية لخالد بونجمة، المنسق الإقليمي للحزب بعمالة إنزكان أيت ملول، خصّص جزءًا منها للحديث عن موضوع التكوين والتشغيل، الذي اختارته المنسقية الجهوية موضوعا للدورة الثانية للمجلس الجهوي.

ومن جانبه، قام حاميد البهجة، المنسق الجهوي للحزب، بعرض حصيلة العمل، مشددا على أهمية الهياكل التنظيمية لتقوية الحزب، محليا وإقليميا وجهويا، إذ أشار للأشواط المهمة الذي قطعتها المنسقية الجهوية لسوس ماسة في استكمال الهياكل التنظيمية للحزب، داعيا مختلف الهياكل إلى مواصلة العمل وبدل مزيد من الجهود، لبلوغ الأهداف المسطرة.

ومن جهته أكد عبد الرحمان اليازيدي، عضو المكتب السياسي للحزب، أن العمل أساس التقدم وتحقيق النتائج المرجوة، مشيرا الى الدور الهام الذي تلعبه الهياكل التنظيمية الموازية، التي خرجت لحيز الوجود لأول مرة في تاريخ الحزب، منوها في هذا الصدد على العمل الجبار الذي تقوم به التنسيقية الجهوية للحزب بجهة سوس ماسة.

واستعرض عضو المكتب السياسي مساهمة الوزراء التجمعيين في السياسات العمومية وما يبذلونه من مجهودات، وكذا الإنصات لهموم المواطنات والمواطنين، من خلال استحضاره لأهمية الزيارات الميدانية الجهوية التي يقوم بها أعضاء المكتب السياسي، بهدف الإنصات لهموم المواطنات والمواطنين بمختلف جهات المملكة.

وكانت الدورة الثانية للمجلس الجهوي، مناسبة لتقديم التقرير السنوي لوضع مختلف الهياكل الموازية للحزب، من خلال تدخلات لمنظمة المرأة والشباب والطلبة والمحاميين، إضافة إلى جمعية الإغاثة، حيث تم تقديم تقارير عن حصيلة عمل هذه المنظمات، إضافة إلى تصوراتها المستقبلية.

وبعد الانتهاء من عرض الحصيلة، أقدم إبراهيم حافيدي، عضو المجلس الجهوي، ورئيس جهة سوس ماسة، على تقديم عرض تأطيري لكل الحاضرين، حول موضوع وضعية التكوين والتشغيل بالجهة بين الرؤية الوطنية والتنزيل الجهوي، إذ تم التفصيل في شرح التوجيهات الإستراتيجية للمخطط الوطني للتشغيل، مع جرده لأهم البرامج المنفذة في مجال إنعاش الشغل على المستوى الجهوي، وكذا الدعم المقدم في مجال التكوين.

وفي ذات السياق، اختار عبد الله غازي، عضو المكتب السياسي والمنسق الإقليمي للحزب بإقليم تيزنيت، في كلمة له، موضوع التكوين والتشغيل من منطلق ما جاء به “مسار الثقة” في هذا الجانب، قبل فتح باب المناقشة أمام الحاضرين، حيث عرفت أشغال المجلس، مناقشة مستفيضة وجادة حول وضعية الحزب جهويا وإقليميا، كما أخذت معضلة التشغيل حيزا مهما من النقاش.

وفي ختام أشغال الدورة العادية للمجلس الجهوي رفعت برقية الولاء والإخلاص للسدة العالية بالله، جلالة الملك محمد السادس نصره الله.

المصدر - الموقع الإلكتروني لحزب التجمع الوطني للأحرار




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الاستماع إلى زوجة استقلالي في تفويت أرض بمراكش

شباط يطالب بنكيران بتحمل مسؤوليته اتجاه المعطلين

الانتخابات الجزئية :البيجيدي يتقدم في انزكان و حزب الحركة الشعبية يفوز بمقعد شيشاوة

نسب المشاركة بالانتخابات البرلمانية الجزئية لانزكان أيت ملول

يحيى الوزكاني يدعو البرلمان المغربي إلى المصالحة مع قضايا الشباب

وزارة الداخلية جاهزة لإجراء جميع الاستحقاقات الانتخابية خلال السنة المقبلة

بنكيران للوفا : “الرجال صايفطوم إلى البوادي والنساء عينهم قدام بيوتهم”

فريق التقدم الديمقراطي يندد بالتجنيد والتدريب العسكري للأطفال المحتجزين في مخيمات تندوف

نائب برلماني وقيادي بحزب العدالة والتنمية يتعرض لضرب مبرح امام البرلمان على أيدي قوات الأمن

ملاحظات بصدد الأداء الحكومي سنة بعد تنصيب حكومة عبد الاله بنكيران