أضيف في 16 دجنبر 2019 الساعة 09:22


فرنسا تسلم "الجزار" إلى بلاده


تمازيرت بريس

يصل مسؤول سابق في الشرطة الأرجنتينية، متهم بعملية قتل المئات خلال ما تعرف بـ"الحرب القذرة"، إلى بوينوس ايرس، بعدما سلمته فرنسا إلى الأرجنتين لتتم محاكمته على خلفية اختفاء طالب.

وأعيد ماريو ساندوفال، البالغ من العمر 66 عاما، والمقيم في فرنسا منذ سنة 1985، حيث حصل على الجنسية في ظل عدم معرفة كثيرين لهويته، أعيد لبلاده على متن طائرة غادرت باريس قرابة منتصف ليل أمس الأحد.

وقال محام عن الدولة الأرجنتينية: "كل شيء حصل كما كان متوقعا".

وتشتبه الأرجنتين بأن ساندوفال شارك في أكثر من 500 عملية خطف وتعذيب وقتل، عندما اختفى أثر نحو 30 ألف شخص خلال الحكم العسكري في الأرجنتين (1976-1983).

لكن تسليمه تم فقط بناء على عملية الخطف المفترضة في أكتوبر 1976 لهرنان أبرياتا، وهو طالب هندسة معمارية لم يُعثر قط على جثته.

وتشير السلطات الأرجنتينية إلى أن لدى المحققين عدة إفادات ربط الشهود فيها ساندوفال (المعروف في بلاده بـ"جزار" النظام الديكتاتوري) بعملية قتل أبرياتا.

وأشار محامو ساندوفال إلى أنه لن يحظى بمحاكمة عادلة في الأرجنتين حيث قد يتعرض إلى التعذيب أو الاعتقال في ظروف سيئة.

لكن مناشداتهم للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان للنظر في قضيته فشلت.

المصدر: أ ف ب




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مصر تحتضن أكبر تجمع للإعلام السياحي العربي بمشاركة 17 دولة منها المغرب

تتويج المغرب بالجائزة الخاصة للإعلام السياحي في احتفالية عربية بالقاهرة

مرسي يوافق على الغاء تأشيرة مصر عن دول المغرب العربي

اختتام الملتقى العربى الخامس للاعلام السياحى بالأقصر بالدعوة الى ميثاق مهني

وفاة رئيس فنزويلا هيوغو تشافيز

حملة تشجير فلسطين... نزرع صمودنا، نرسخ جذورنا

الجزائر والبوليزاريو تنقلان"الحرب"ضد المغرب لمنتدى تونس

الإعلاميون العرب يكرمون حاكم الشارقة بلقب شخصية العام للتراث

اعتماد لجنة مغاربية للتكوين والدراسات للاعلام السياحي

ما هو الشيء الذي لدى كوريا الشمالية ويثير قلق أمريكا الشديد ؟