• الثلاثاء 21 نوفمبر 2017
  • المدير العام : شاطر حسن
  • مدير النشر: كمال العود
  • فريق العمل

تابعنا على الفايسبوك

أشترك معنا بالقائمة البريدية



أضيف في 06 غشت 2011 الساعة 48 : 04


رضا الشرقاوي.. شاب مغربي يكشف ثغرات النظام الأمني لـ"الفايسبوك"



استطاع رضا الشرقاوي، طالب بإحدى المدارس العليا للإعلاميات بالدار البيضاء، أن يشد انتباه وسائل الإعلام الدولية من خلال تصميمه لبرنامج "أغاثا"، الذي مكنه من اختراق شبكة التواصل الاجتماعي (الفايس بوك)، واكتشاف خلل هام داخل النظام الأمني لهذه الشبكة.
 
وقد استطاع رضا الإطلاع مؤخرا على معلومات تخص ما يربو عن 80 ألف من مستخدمي (فايس بوك) من رسائل ومقاطع أشرطة الفيديو وصور ومعلومات شخصية، فضلا عن رسائل البريد الإلكتروني، وذلك بفضل هذا البرنامج الذي استوحى اسمه "أغاثا" من فيلم الخيال العلمي (مينوريتي ريبورت).
 
وبإمكان هذا البرنامج المتطور أن يخترق النظام الأمني لخادم (أش تي تي بي إس) لشبكة (الفايس بوك)، وبالتالي الحصول على المعلومات المتداولة بداخل هذا الموقع الاجتماعي، دون الحاجة إلى انتحال هوية الأعضاء.
 
ومن هنا يتضح أن هذا الابتكار غير المسبوق يكشف عن ضعف أنظمة حماية البيانات الشخصية لمستخدمي هذه الشبكة.
 
وهذه ليست هي المرة الأولى التي يبادر فيها الشاب رضا إلى مثل هذا الإنجاز، فقد تمكن منذ كان سنه 17 عاما، من اكتشاف مواطن الخلل في نظام الحماية الإلكترونية لدى العديد من المواقع المعروفة عالميا منها، على الخصوص، (هوتمايل) و(ديسكاونت).
 
ولمعرفة دواعي شغف الشرقاوي بعالم الإعلاميات والغوص في أعماق تعقيدات البرامج الإلكترونية يجب العودة سنتين إلى الوراء عندما كان يبلغ 15 سنة، إذ تمكن من برمجة مواقعه الإكترونية الخاصة بهدف جني الأموال عبر الوصلات الإشهارية التي تعرض على شبكة الأنترنت.
 
وقد استطاع هذا الشاب المغربي، سنة بعد حصوله على شهادة الباكلوريا عام 2006، ولوج عالم الأعمال، وذلك من خلال إحداثه لشركة (فيفاتنيك كومينيكاسيون) المتخصصة في إحداث المواقع الإلكترونية، وكذا في الأمن المعلوماتي.
 
وفي الفترة ذاتها، خطا خطواته الأولى نحو اكتشاف طرق اختراق أنظمة الحماية الإلكترونية داخل خوادم الشبكات العالمية.
 
وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أبرز الشاب رضا أنه ليست له دوافع انتهازية من خلال إنجازاته، كما أنه لا يعتبر نفسه "قرصان إعلاميات" بل "متسللا مسالما" يسعى إلى تحسيس مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي بما يعرضونه على الشبكات العنكبوتية وإلى تعزيز النظام الأمني للإعلاميات وتنبيه مصصمي المواقع المقرصنة بذلك.
 
ويظل هدف هذا الشاب البيضاوي، الذي تسعى العديد من الشركات الدولية إلى الاستفادة من خدماته، هو جعل مواهبه رهن إشارة المواقع الإلكترونية التي اكتشف وجود خلل في نظامها الأمني، وذلك عبر تنبيهها إلى مواطن الخلل وعرض مقترحات لإصلاحه، وهو ما تحقق فعلا عندما تعامل مع شبكة (الفايس بوك) بخصوص أهم الثغرات التي رصدها في نظامها الأمني.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بالفيديو.. أول سيارة بدون سائق فى مصر

علماء يتوصلون لتحديد جينات مرتبطة بداء “الشقيقة”

تناولي الدجاج والزيتون والبهارات أغذية تحميك من القاتل الصامت

القليل من الملح لا يفيد قلب الإنسان

أغرب نظارة.. تقرأ الأفكار وتحل مشكلات العشاق الجدد

جوجل تخترع سيارة تسير بدون سائق

علماء الطب: الصيام مفيد لمرضى السكر والقلب

خبيرة تجميل: ماء الورد يقى البشرة من الجفاف

مخطط لتدمير موقع فايسبوك

مقر أبل الجديد – تحفة معمارية