أضيف في 12 أبريل 2022 الساعة 15:34


مقتل إمام مغربي في إسبانيا بعد تلقيه 12 طعنة


تمازيرت بريس

اهتزت مدينة “ليريدا” الإسبانية، أمس الأحد على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب مغربي لا يتجاوز عمره 43 عاما يشتغل سائق سيارة أجرة وإمام، بعد تلقيه لحوالي 12 طعنة في العنق ومناطق مختلفة في جسده من طرف أشخاص مجهولين، عندما كان يزاوله مهنته كسائق سيارة أجرة في مدينة “ليريدا”.

وأكدت جريدة “أوندا ثيرو” الإسبانية أن الشرطة الإسبانية تلقت إخطارا بوجود شاب في مقتبل العمر مغشيا عليه وسط دمائه على بعد حوالي 50 مترا من سيارة الأجرة الخاصة به التي كان محركها لازال مشتغلا، لتنتقل بعد ذلك إلى مكان الواقعة وتعمل على نقل الضحية إلى مستشفى “آرنو دي فيلانوفا” حيث لفظ رمقه الأخير هناك متأثرا بجراحه.

وتلقى الضحية الذي كان يعيش في إسبانيا حوالي ثلاثين عاما، ويرأس جمعية ابن الحزم للمساجد في مدينة “ليريدا”، أثناء اشتغاله في “الطاكسي” ليلة السبت-الأحد، لـ 12 طعنة بسكين أردته قتيلا داخل سيارته. 

وأكدت مصادر مطلعة أن جريمة قتل الشاب المغربي ليست بدافع السرقة، حيث لم يفقد الضحية محفظته التي كانت تحتوي على أمواله وأرواقه وهاتفه النقال ولم ينقص من أغراضه شيء. 

وحسب المصادر ذاتها فالشاب الضحية ينحدر من مدينة الدار البيضاء، وهو متزوج ولديه طفلة لم تتجاوز الستة أشهر من عمرها.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أخطر المجرمين: سفاح تارودانت

اغتصاب جماعي لشابة بأولاد تايمة

التدخين يقتل ... إنه واقع لا تقلل من شأنه

قصة واقعية

وفاة شخص وإصابة ثلاث آخرين بجروح في حادثة سير بإقليم الصويرة

اخر ابتكارات الجديدة للغش فى الإمتحانات

وكيل الملك بمراكش يأمر باعتقال نجليه

محاكمة مسلم قام بجلد مسلم اخر شارب خمر 40 جلده !!

امريكية تهاجم الشرطة بلبن ثدييها لتبعدهم عن اعتقالها

دمية جنسية صينية تغزو الأسواق العربية قريباً بمبلغ 7 الأف دولار