أضيف في 29 ماي 2013 الساعة 24 : 00


منع العلم الأمازيغي وإعتقال نشطاء وألفاظ نابية في سهرة إزنزارن بموازن



منع العلم الأمازيغي وإعتقال نشطاء وألفاظ نابية في سهرة إزنزارن بموازن


تمازيرت بريس : ســـــلا ،،،  منتصر إتري

أقدمت السلطات الأمنية بمدينة ســـلا على سحب عدد كبير من الاعلام الأمازيغية بالقوة من يد مجموعة من المواطنون ممن حضروا لمشاهدة المجموعة الامازيغية الرائدة مجموعة إزنزارن برئاسة اكوت عبد الهادي عن قرب وهي تحي حفلا  بالمنصة المخصصة لمهرجان موازن بسلا .

هدا وإصطحبت قوات الأمن بعد حملة تفتيش دقيقة بحتا على كل ما يرمز أو يشبه أي شعار أمازيغي مجموعة من الشباب ممن يحملون الأعلام الأمازيغية إلى مخفر الشرطة الموجود في عين المكان وسحبوا منهم الاعلام الامازيغية بالقوة تحت بوابل من الكلام الخاديش للحياء وبشعار كلنا مغاربة (سيرو هزو الراية حمراء)  ولم يسلم حتى من تمكن من الدخول بالعلم الامازيغي الى وسط الجموع الغفيرة التي حضرت لحفل إزنزارن من نفس المصير بعد ملاحقتهم من طرف قوات الامن بالزي المدني والشرطة والقوات المساعدة وسحب العلم الامازيغي من أيديهم والحجة دائما هي  كلنا مغاربة.

وبعد أن رفض بعض الشباب هده التصرفات وتمسكوا بحقهم في رفع العلم الامازيغي تهجم عليهم مجموعة من رجال الامن بتلويانتهم المختلفة بألفاظ دنيئة إستفزازية  وكلام (من السمطة لتحت) وبعدا إستفسار حول هدا المنع الغير مبرر لرفع العلم الأمازيغي  أكد بعض رجال الأمن ان الاوامر أعطيت بمنعه ، ولما سألتهم لمادا فكانت إجابتهم بالاجماع لأننـــــا كلنا مغاربة عندنا راية واحدة وهي الحمراء ؟؟ كما إستشهد ضابط شرطة ممتاز بما سماه الدول الكبرى فقال بالرغم من وجود عدد كبير من الاعراق والأقليات؟؟ إلا أنهم جميعا تجدهم يرفعون العلم الوطني واحده ؟؟؟

وبعدا نهاية حفل إزنزارن إتفق النشطاء على التوجه الى مخفر الشرطة قصد تسلمهم الاعلام الامازيغية التي سحبت منهم كما وعدهم بدالك رجال الامن إلا أن بعد  الوصول تفاجؤؤ بالدفع والرفس والضرب والركل والكلام المستفز بل وبإعتقال مجموعة منهم وإقتيادهم الى كوميسارية بباب الخميس بمدينة سلا لساعات قبل أن يخلي سبيلهم في ساعات متأخرة من الليـــل .

يدكر أنه إلى حد كتابة هده السطور مازالت السلطات الأمنية  تتحفظ على الأعلام الأمازيغية بمخفــر الشرطــة بمدينة ســـلا  .

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- وطننا واحد وإن اختلفت أعراقنا

حسن الأطلسي

مبدئيا لست مع الهجمة التي قام بها رجال الأمن على حاملي الأعلام الأمازيغية ولكنني أدعو الشباب إلى التعقل ، لاعيب في رفع العلم الأمازيغي مصحوبا بالعلم الوطني رمز سيادة الدولة درءا للتشكيك في النوايا وحماية لوحدتنا وتماسكنا ، نعيش في وطن واحد ينبغي أن نصونه ونحميه بتماسك وتعايش كل الإثنيات ونبد كل الخلافات الهامشية التي قد تساعد على تمزيق نسيجنا الإجتماعي . لا ضير في المطالبة بتعويض العلم الوطني بالعلم الأمازيغي واستفتاء كل المغاربة في الأمر لتكون العملية ديموقراطية ، أمارفع هذا العلم علنا ففيه نوع من التحدي للدولة ولبعض مكوناتها .

في 29 ماي 2013 الساعة 42 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الامازيغية

الأمازيغ في فرانس 24

بما سيصوت أمازيغ ايغرم على الدستور

دسترة الامازيغية

أصابت الأمازيغية و أخطأ بنكيران

السينما الأمازيغية تتوّج في المهرجان المغاربي بتونس

امازيغ شمال افريقيا

مذكرات الاستاذ ابراهيم صريح عبر حلقات

الحلقة الثانية ـ ذكريات السفر الجميل عبر حافلة '' الحوس ''

ذكريات الطفولة