أضيف في 19 يوليوز 2013 الساعة 41 : 15


اشغال الندوة العلمية الوطنية بقاعة الندوات الكبرى بتارودانت


 

 



اشغال الندوة العلمية الوطنية بقاعة الندوات الكبرى بتارودانت


 



 تمازيرت بريس -عبد الجليل بتريش




احتضنت قاعة الندوات الكبرى صباح يوم الجمعة 10 رمضان المعظم لسنة 1434 الموافق ل 19 يوليوز 2013 بتارودانت ، أشغال الندوة العلمية التي نظمتها مؤسسة سوس للمدارس العتيقة بتعاون مع وزارة الأوقاف و الشؤون الاسلامية و المجلس العلمي الأعلى و عمالة اقليم تارودانت في موضوع " المدارس العتيقة و الثوابت الدينية و الوطنية في عهد محمد الخامس " ، تخليدا لذكرى عاشر رمضان الأبرك ذكرى وفاة المغفور له محمد الخامس طيب الله ثراه  .و أثناء الجلسة الافتتاحية قيلت عدة كلمات بالمناسبة ( كلمة ترحيبية للكاتب العام لعمالة اقليم تارودانت – كلمة فضيلة رئيس مؤسسة سوس للمدارس العتيقة – كلمة باسم السادة فقهاء المدارس العتيقة ) .و خلال الجلسة العلمية نوقشت ثلاث عروض برئاسة الدكتور المهدي السعيدي ، كلية الآداب و العلوم الانسانية بأكادير و التي جاءت كالآتي :



العرض الاول : " المدارس العتيقة في عهد محمد الخامس : النظام الاداري و التعليمي و التربوي " لفضيلة العلامة ابراهيم أيت بوناصر ، فقيه مدرسة تامسولت العتيقة .



العرض الثاني : " المدارس العتيقة في عهد محمد الخامس : ترسيخ و حماية للثوابت الوطنية " لفضيلة العلامة الحنفي و ادي الرحمة ، فقيه مدارس اكبيلن العتيقة .



العرض الثالث : " المدارس العتيقة في عهد محمد الخامس : ترسيخ و حماية للثوابت الوطنية " لفضيلة العلامة الدكتور اليزيد الراضي رئيس مؤسسة سوس للمدارس العتيقة .



وارتباطا بالموضوع ستقام في نفس اليوم بعد صلاة التراويح بساحة 20 غشت بتارودانت ، أمسية دينية كبرى ترحما على فقيدي الوطن و العروبة و الاسلام جلالة المغفور لهما محمد الخامس و الحسن الثاني طيب الله ثراهما .




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الزنا داء وليس دواء الشيخ عبد الله نهاري

المغنية لا ترفع رأس المغرب الشيخ عبد الله نهاري

توزيع مصاحف مجانا يثير القلق في المانيا

كذبة أبريل

العادة السرية

عبد الله نهاري والداك جنتك أو نارك

أوروبا و الإسلاموفوبيا

الشيخ عبد الله نهاري و مسلسل خلود

غواصون سعوديون يبنون أول مسجد في العالم تحت سطح البحر

ولادة طفل يحمل مصحفاً بيده... الأطباء يسخرون ورجال الدين يؤكدون