تابعنا على الفايسبوك

أشترك معنا بالقائمة البريدية



أضيف في 13 نونبر 2013 الساعة 11 : 22


البيان الختامي الصادر عن المؤتمر التأسيسي للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية




  البيان الختامي الصادر عن المؤتمر التأسيسي للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية

 

تمازيرت بريس

 


إن المؤتمر التأسيسي للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية  المنعقد يوم -09-  نونبر 2013   بالرباط  والدي حضرته الجمعيات الأمازيغية  من مختلف مناطق وجهات المغرب، وبعد استنفاذه لنقط جدول أعماله الأدبية والتنظيمية وانتخابه لجميع هيئاته  المجلس الفيدرالي والمكتب الفيدرالي يسجل و يعلن مايلي


على المستوى الدولي                                                 

 

اتسام الوضع العالمي بتراجع في أوضاع حقوق الإنسان وحقوق الشعوب ، نتيجة للنزوع نحو عسكرة العالم وتوسيع دائرة الحروب والإرهاب ، واستمرار هيمنة المؤسسات المالية العالمية على الوضع الثقافي الاقتصادي والاجتماعي والحق في تقرير المصير للأفراد والشعوب، وهو ما ترتب عنه استمرار مسلسل تدني شروط العيش الكريم للإنسان عبر سن سياسات الخوصصة وانتزاع الأراضي وانتشار البطالة والفساد المالي وتدمير البيئة والثروات الطبيعية ،وإقصاء وتهميش هويات الشعوب وحقوقها اللغوية والثقافي والإقتصادية.


على مستوى تامازغا :

 

تميز الظرف الراهن بتفجر عدة انتفاضات شعبية بعدة دول بشمال إفريقيا والساحل، نجم عنها بروز قوى تحررية تواقة الى تقرير مصيرها ، بعد سقوط أنظمة ديكتاتورية وفتح آفاق أمام حركات الشعوب في سعيها لبناء دول ديمقراطية،  كما تميز بسقوط حاجز الخوف من الاستبداد إقليميا واستمرار المطالبة بالحقوق الهوياتية والثقافية واللغوية كمطلب أساسي للشعوب، ويتمظهر ذلك في الانخراط القوي للأمازيغ في الانتفاضة الليبية والمصرية والتونسية، والاحتجاجات التي يعرفها كل من المغرب والجزائر.  وحركة ازواد بمالي  و  جزر كناريا ،

على المستوى الوطني:


1-       يرى أن المغرب ليس بمعزل عن الحراك السياسي والاجتماعي العالمي والإقليمي، اذ في ظل هذا الحراك يعيش المغرب لحظة تاريخية أهم ما يميزها احتجاجات جماهيرية مؤطرة بمطالب إجتماعية وثقافية وسياسية واقتصادية ، كما تميز كذلك بتعديل دستوري أسفر عن ترسيم اللغة الأمازيغية بصيغة غامضة وغير منصفة، ومرتبطة بإجراءات ترهنها بالمجهول. مع استمرار تهميش الأمازيغية في كافة الحياة العامة ،وتعثر مشاريع إدماجها في الإعلام والتعليم، والقضاء والإدارة العمومية والمساس بقيم العدالة اللغوية،  


2-      دعمه للحراك الشعبي الذي يسعى إلى التحرر وإرساء الديمقراطية،ومساندته للمطالب الديمقراطية والحداثية للحركات  الإجتماعية  ولمطالب أمازيغ العالم


3-      اصطفافه إلى جانب كل الحركات المناهضة للعولمة السلبية، و دعوته إلى إلغاء ديون العالم الثالث.


4-      رفضه لعسكرة بلاد تامزغا و تحويلها إلى بؤر للصراع بين القوى الإرهابية


5-رفضه المطلق لجميع أشكال الاستبداد التي لا زالت قائمة و إدانته للجهات الداعمة له لما تتحمله من مسؤولية في ما آلت إليه الأوضاع المتسمة بالفقر والفساد واقتصاد الريع والإفلات من العقاب ، ومطالبته بفتح تحقيقات بملفات رموز الفساد والمسؤولين عن الجرائم الاقتصادية والسياسية والثقافية


6-اعتباره الدستور الحالي ممنوحا لا يستجيب لتطلعاتنا،


7-رفضه للصيغة الغامضة التي تمت بها دسترة الأمازيغية، وتأكيده على مطلب ترسيمها بدون قيد او شرط ورد الاعتبار للهوية الامازيغية بكل مقوماتها والعمل باستعجال على حمايتها وخلق الظروف القانونية والسياسية والإقتصادية الملائمة لإدماجها في جميع مناحي الحياة العامة،


8-مطالبته باعتماد نضام ديمقراطي يوفر إمكانيات وصلاحيات اقتصادية واجتماعية وسياسية محلية ذاتية لكافة مناطق المغرب. 


9- رفضه استمرار الشكل والمضمون الذي اعتمدت به مؤسسة المعهد الملكي للثقافة الامازيغية ولأسلوب تدبيره لملف الأمازيغية، ومطالبته بإحداث مؤسسة وطنية مستقلة وفق مبادئ ومعايير إعلان باريس تعنى بالحقوق اللغوية والثقافية الأمازيغية والعدالة اللغوية، و اعتماد مؤسسات بديلة وطنية وجهوية قادرة على تسريع وثيرة النهوض وحماية الأمازيغية 


10-   يطالب الدولة المغربية الوفاء بالتزاماتها الدولية  ذات الصلة بالممارسات الإتفاقية الخاصة بالإتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان وتوصيات لجانها الأممية، عبر العمل على:


-إعمال توصيات لجن الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان

-التصديق على باقي البرتوكولات الاختيارية  وقانون المحكمة الجنائية الدولية

- تنفيذ توصيات اللجان الأممية، منها توصيات لجنة القضاء على كافة أشكال التمييز العنصري، ولجنة الحقوق الإقتصادية والإجتماعية والثقافية ، ولجنة الحقوق المدنية والسياسية، ومجلس حقوق الإنسان، ولجنة اتفاقية حقوق الطفل


11-   مطالبته السلطات المغربية برفع كافة أشكال التضييق على الحريات الفردية والجماعية وتحرير الإعلام العمومي من هيمنة القطب العمومي،


12-   الإفراج عن معتقلي الحركة الأمازيغية ومعتقلي الرأي بالمغرب


13-   حل اللجنة العليا للحالة المدنية ، وفتح المجال للمؤسسات المحلية للتعامل مع  الأسماء الأمازيغية بشكل ايجابي محترم للهوية الأمازيغية بالمغرب،


14-   مطالبته بوضع خطط وطنية علمية وميزانيات عمومية ملائمة لإدماج الأمازيغية لغة وثقافة وحضارة في قطاع التعليم والإعلام والإدارة الترابية ومنظومة العدالة.


15-   رفضه لميثاق إصلاح  العدالة، الذي إختزل الأمازيغية في عملية التواصل مع المحاكم  


16-   رفضه لكل محاولات الدولة الرامية إلى  اختراق النسج الجمعوي الأمازيغي   واحتوائه، عبر  تفريخه  لإطارات وهمية ريعية وتحفيزه  لبعض ما يسمى بالفاعلين الأمازيغيين  ودعمهم  ماليا ، ومناشدتنا الفاعلين الأمازيغيين الديمقراطيين المستقلين  بتفعيل مبادرات كفيلة  لقطع الطريق على محترفي (النضال) بالأمازيغية،  وتطوير أداء الحركة الأمازيغية وضمان استقلاليتها.


17-   مطالبته بمدونة علمانية، مكرسة للمساواة بين الجنسين وفقا للمواثيق الدولية لحقوق الإنسان. وإقرار سياسات الميز الإيجابي لفائدة المرأة الأمازيغية،


18-   دعوته مكونات الحركة الأمازيغية خصوصا والحركة الديمقراطية عموما ، إلى تكثيف المبادرات النضالية ومواصلة النضال الجماهيري والمؤسساتي من أجل بناء دولة مدنية ديمقراطية في إطار مغرب فيدرالي بدستور فاصل للسلط و الدين عن الدولة.


19-   دعوته كافة الجمعيات المستقلة و العاملة في مجال الدفاع عن الحقوق اللعوية والثقاقية والإقتصادية و الإجتماعية للشعب الأمازيغي إلى التكتل و الإنضمام إلى الفدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية  بهذف رفع التحديات التي يفرضها واقع الحيات العامة ببلادنا. وفي اتجاه ادائها لمهامها ،


20-   يعلن في نفس الوقت تثمينه لكل المبادرات التنسيقية الرامية إلى جعل الأمازيغية مطلبا من مطالب الحركة الديمقراطية بالمغرب.


عن المؤتمر التأسيسي للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية

الهرهورة الرباط 9 نونبر 2013

 

 




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الامازيغية

الأمازيغ في فرانس 24

بما سيصوت أمازيغ ايغرم على الدستور

دسترة الامازيغية

أصابت الأمازيغية و أخطأ بنكيران

السينما الأمازيغية تتوّج في المهرجان المغاربي بتونس

امازيغ شمال افريقيا

أوهام الظهير-البربري- السياق والتداعيات

رسالة الى رئيس الكونكريس العالمي الامازيغي

ندوة دولية للكونغرس العالمي الامازيغي بالرباط