أضيف في 16 نونبر 2013 الساعة 39 : 16


مدرسة العرفان بتيزنيت تحتفل بعيدي المسيرة الخضراء المظفرة والاستقلال المجيد


 


مدرسة العرفان بتيزنيت  تحتفل بعيدي المسيرة الخضراء المظفرة والاستقلال المجيد


 

 تمازيرت بريس

 


احتضنت رحاب مدرسة العرفان بتيزنيت  يوم الجمعة 15  نونبر    2013 ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال مراسيم الاحتفال   بمناسبة الذكرى  الثامنة  والخمسين لعيد الاستقلال المجيد، والذكرى   الثامنة  والثلاثين لعيد المسيرة الخضراء المظفرة؛ 


وذلك تحت رئاسة السيد مدير المؤسسة حضره  الطاقم التربوي والاداري وأعضاء جمعية آباء وأمهات وأولياء التلميذات والتلاميذ ، وتلامذة المؤسسة.

 

 


 

وقد تميز النشاط بتنوع فقراته الفنية والثقافية التي تم استهلالها بآيات قرآنية من ذكر الله الحكيم ، ثم كلمة السيد رئيس المؤسسة، فأداء تحية العلم على نغمات النشيد الوطني، لتتوالى المجموعات الصوتية للمدرسة على الخشبة لأداء أناشيد دينية ووطنية احتفاء بالمناسبتين الوطنيتين الغاليتين، وذلك في لوحات رائعة موسومة بالأداء الجيد والتشخيص الرائق والحركات المعبرة. كما أدى مجموعة من تلامذة المؤسسة لوحة فنية تشخيصية لحدث المسيرة الخضراء المظفرة ، وذلك من خلال تنظيم مسيرة مصغرة وسط ساحة المدرسة بين جموع الحاضرين ،رفع فيها التلميذات والتلاميذ المصاحف والأعلام وصور الملك المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه، وهم يرددون بصوت واحد أناشيد بالمناسبة تعكس إصرار الشعب المغربي وراء قائده على الاستكمال السلمي للوحدة الترابية.

 

واحتوى برنامج الحفل، إلى جانب ذلك، تقديم رقصات شعبية مستوحاة من الثقافة المغربية في مدنها المختلفة من الشرق إلى الغرب ثم من الشمال إلى الجنوب ، حيث قدم مجموعة من التلاميذ رقصة أحواش، وتولى آخرون عرض لوحة فنية لرقصة سوسية؛ وذلك في اعتزاز بالتراث يرافقه انفتاح على الثقافات الأجنبية، من خلال عرض لرقصات وحركات تعبيرية حاول الأطفال تجسيدها على خشبة العروض.

 

وقد تخلل هذه اللوحات تنظيم مسابقة ثقافية بين فريقين من التلاميذ، انصبت أسئلتها على الحدثين الخالدين، انتهت بإعلان النتائج وتشجيع المشاركين. وألقى السيد المدير كلمة بالمناسبة في نهاية الحفل عبر من خلالها على اعتزازه الشديد ببرنامج الاحتفال الذي جسد التلاميذ من خلاله وطنية المغاربة ومواطنتهم وارتباطهم الشديد بقيمهم الخالدة، وعزمهم الدائم والأكيد على مواصلة مسلسل التنمية والبناء وراء القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده ،مثمنا جهود السيدات الأستاذات  ،  في تأطير فقرات هذا الاحتفال والإعداد له بما يليق به من العناية المستحقة. واختتم الاحتفال بحفل شاي نظمته المؤسسة على شرف الحاضرين .




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من اماننتازارت

كلية تارودانت متعددة الاختصاصات

تعاونية كوباك

فيضان سوس

طاطا... بوابة السياحة الصحراوية تدق ناقوس الخطر

سوس ماسة درعة

مدينة تارودانت المغربية تستعد لتصبح تراثا عالميا مصنفا من طرف اليونيسكو

مسابقة الحلقة في مدينة تارودانت

مدينة تارودانت

زربية تارودانت