أضيف في 18 يناير 2014 الساعة 18:37


جمعية تامونت للتنمية والثقافة أغبالا تنظم إحتفالا برأس السنة الأمازيغية الجديدة 2964ⵣ


تمازيرت بريس

إحتضن مركز متعدد الإختصاصات بأغبالا نايت سخمان، يوم السبت 11يناير 2014م إبتداءا من الساعة التاسعة صباحا، مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية من تنظيم جمعية تامونت للتنمية والثقافة، إحتفالا برأس السنة الأمازيغية الجديدة 2964ⵣ، وتضمنت هذه الأنشطة معرضا للكتاب والجرائد الأمازيغية، ومعرضا للصور واللوحات الفنية، كما تخلل هذا المعرض ورشة للكتابة الأمازيغية بحرفها الأصيل تيفيناغ.

استهلت الفترة الزوالية بمائدة مستديرة حول موضوع رأس السنة الأمازيغية (ئض سكًاس)، تحت عنوان " الإحتفال برأس السنة الأمازيغية، السياق والدلالات "، من تنشيط مجموعة من الأساتذة والباحثين ونشطاء جمعويين في الشأن الأمازيغي أمثال ( الأستاذ لحسن زروال، الأستاذ والمخرج حميد عزيزي، الباحث محمد الكوري الدحماد،...)،  تطرقوا فيها إلى الجذور التاريخية للتقويم الأمازيغي الذي إرتبط بوصول الملك الأمازيغي إلى عرش الإمبراطورية الفرعونية في مصر سنة 950 قبل الميلاد، إذ هو مؤسس الأسرة الفرعونية 23، وقد أشار الأساتذة إلى تنوع التقاويم المتعامل بها، مابين التقويم الديني، التقويم التاريخي، والتقويم الفلاحي.


لينتقلوا بعد ذلك للحديث عن العادات والطقوس المرتبطة بهذه المناسبة لدى ساكنة شمال إفريقيا (تمازغا)، وكذا دلالتها التاريخية ويؤكدوا بأن هذه المناسبة تدل على إستقرار ووحدة وإرتباط الشعب الأمازيغي بالأرض، وأن هذا الشعب واحد ومتلاحم من سيوا إلى الكناري، ومن المحيط إلى الصحراء الكبرى، وخير دليل على ذلك هذا التخليد الموحد للسنة الأمازيغية في جميع ربوع شمال تمازغا، ويعد هذا اليوم فرصة للتصالح بين الأفراد والقبائل وتفادي جميع الصراعات لأن هذا اليوم يوم مبارك مفضل لدى الأمازيغ.

وقد أغنى النقاش مجموعة من المداخلات تم فيها ربط موضوع النقاش بأوضاع المنطقة المزرية، والمطالبة برفع الحيف عن الأمازيغ هوية وأرضا "تمازيغت وتمازيرت وجهان لعملة واحدة".

لينتقل الحضور بعد نهاية النقاش لتناول وجبة الكسكس المعدة لهذه المناسبة. وتم إختتام النشاط بأمسية فنية وشعرية من تنشيط أبناء المنطقة.

وبهذه المناسبة نعلن:

 تضامننا:

  • المبدئي واللامشروط مع معتقلي القضية الأمازيغية وأسرهم.
  • مع كل الشعوب المقهورة والمضطهدة التواقة للتحرر وعلى رأسها الشعب الأزوادي الطوارقي.

نعلن تنديدنا:

  • بسياسة الإقصاء والتهميش الممنهجة.
  • سياسة التماطل في اخراج القانون التنظيمي المتعلق بترسيم الأمازيغية
  • تصرحات بعض الشيوخ (أبو زيد،...)

مطالبتنا ب:

  • جعل يوم 13 يناير عطلة رسمية
  • الإفراج عن المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية بدون شرط أوقيد.
  • الإسراع في تنزيل مضامين الدستور إلى أرض الواقع ،خاصة ما يتعلق بترسيم الأمازيغية.
  • رفع الإقصاء والتهميش وفك العزلة عن المناطق الجبلية.
  • القطع مع سياسة المغرب النافع والمغرب الغير النافع.
  • ضرورة تهنئة كل شركات الإتصال بالمغرب لزبنائها بالسنة الأمازيغية.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الامازيغية

الأمازيغ في فرانس 24

بما سيصوت أمازيغ ايغرم على الدستور

دسترة الامازيغية

أصابت الأمازيغية و أخطأ بنكيران

السينما الأمازيغية تتوّج في المهرجان المغاربي بتونس

امازيغ شمال افريقيا

أوهام الظهير-البربري- السياق والتداعيات

رسالة الى رئيس الكونكريس العالمي الامازيغي

ندوة دولية للكونغرس العالمي الامازيغي بالرباط