أضيف في 15 مارس 2014 الساعة 20:42


مرصد الشمال لحقوق الانسان نرفض التوظيف السياسي للحكومة المغربية لحقوق الإنسان


تمازيرت بريس

تابع مرصد الشمال لحقوق باستغراب واستياء شديدين القرار الذي اتخذته الحكومة المغربية يوم الخميس 13 مارس 2014 المسمى بالتفاعل الايجابي السريع  مع توصيات المجلس الوطني لحقوق الانسان  ولاسيما مع اللجان في الأقاليم الجنوبية للمغربية بكل من العيون وطانطان والداخلة وتعيين نقط اتصال دائمة ومخاطبين محددين داخل وزارة العدل والحريات ووزارة الداخلية بشكل أكثر مع مجموعة من الشكايات الواردة على المجلس الوطني لحقوق الانسان، وتحديد مدة معينة، لا تتعدى في أقصى الحالات ثلاثة أشهر، للإجابة عن هذه الشكايات، والعمل على نشر الردود المتعلقة بها.

وحيث أن مرصد الشمال لحقوق الإنسان، وبغض النظر عن جميع الخلفيات السياسية المتحكمة في القرار، والتي تأتي أساسا في اطار خطورة استباقية لتفادي ضغط أممي جديد بخصوص مراقبة وضع حقوق الانسان في الصحراء خلال مناقشة مجلس الأمن الدولي لنقطة تتعلق بتمديد ولاية المينورسو في أبريل القادم. ولتتفادى خلق آلية أممية لمراقبة حقوق الانسان في الصحراء.

وحيث أن القرار الذي اتخذته الحكومة المغربية، إضافة إلى أنه قائم على خلفية سياسية واضحة، فإنه أيضا يضرب في عمق فلسفة حقوق الانسان والصكوك الدولية ذات الصلة القائمة على المساواة بين المواطنين وعلى عدم التمييز.

فإنه يعلن ما يلي:

1_ إدانته للقرار الصادر عن الحكومة المغربية في 13 مارس 2014 والقائم على اللامساواة والتمييز …

2 _ رفضه للتوظيف السياسي الحكومة المغربية لحقوق الإنسان وتجزيئها، ونشر ثقافة تمييزية  بين المواطنين والجهات …

3 _ يطالب بتفعيل الآليات الداخلية في مجال حماية حقوق الإنسان على جميع التراب المغربي دون تمييز وعلى أساس المساواة




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من اماننتازارت

كلية تارودانت متعددة الاختصاصات

تعاونية كوباك

فيضان سوس

طاطا... بوابة السياحة الصحراوية تدق ناقوس الخطر

سوس ماسة درعة

مدينة تارودانت المغربية تستعد لتصبح تراثا عالميا مصنفا من طرف اليونيسكو

مسابقة الحلقة في مدينة تارودانت

مدينة تارودانت

زربية تارودانت