أضيف في 3 يونيو 2014 الساعة 23:09


الغاضب دوما


 

بقلم : عبد الطيف بنشيخ

التهافت نحو المواقع غريزة بشرية قد تعصف ببعض القيم والمثل الانسانية كالعدل بين الرعية أو المواطنين ،أو قد تنخر شخصية الفرد أو المسؤول بطبيعة الحال وتنزع عنه ما تبقى من صفات المسؤول عن أقواله وأفعاله وعن قراراته ،مما تنعكس معه شخصيته بالسلب في النطاق الجغرافي التابع لنفوذه فتنفجر فيع عواصف الظلم والجور البين المفضوح والمدعوم من لوبيات تتراكب كل حين وتتفاوت من حيث قوتها وحجمها ،وتتوزع بين السياسة والسلطوية والاقتصادية أو تجمع ما شاءت من المجالات لتحقيق مصالحها الذاتية على حقوق الساكنة أو الجماهير .

اقليم تارودانت نموذج حي تنتعش فيه مثل هاته الشخصيات البارزة والمسؤولة على مواقع حساسة والتي يتحكم او يتربع بعضها على هرم اكبر المؤسسات الاقليمية الادارية، هذا الاقليم الذي تتربص به المخاطر من كل جانب يكشف عن ابشع الصور الحية للقرارات الفردية و الفوقية العشواء التي تخدم الطبقة المتحكمة دون غيرها.وتشتغل بعيدا عن التطلعات الشعبية والاختيارات الديمقراطية والتنموية التي تضمن هامشا من الحقوق والنماء المستدام .مما يضرب بمبدأ حقوق الانسان وحقوق الفرد المغربي المرتكزة على العناصر الاساسية العدل والمساواة دون تمييز بين هذا وذاك في الحق والواجب .

قضية المستشار الجماعي بجماعة مشرع العين نموذج مصغر للأسلوب الذي ينتهجه القيمون على مؤسساتنا الادارية وعلى احوالنا اليومية وللتوضيح اكثر :

-السيد المستشار هو نائب رئيس المجلس الجماعي لمشرع العين شخص هاو(وان كان هذا حقه) هواية حيازة وامتلاك العقارات البسيطة خاصة التي لا يستقيم حالها او لم تسوى وضعيتها لا قانونية والادارية ،والهدف من ذلك الاستحواذ على عدد اكبر من العقارات الصغيرة ،بثمن زهيد في انتظار انفجار محتمل للأسعار مستقبلا وفي انتظار التسويات الادارية التي ستقدم عليها مصالح التعمير والجماعة.

- وصل امتداد هوايته التي لا يمارسها وحده طبعا الى فضاء ملك ايت مبارك بدوار اولاد محلة جماعة العين حيث اقتنى بقع لفائدته ومن معه من بعض ورثة صاحب الملك وعددها خمس بقع صالحة للبناء مساحة كل واحدة منها حسب عقد القسمة المتوفر حاليا والذي ادلى به المتضرر وهو عبارة عن قسمة رضائية مسجل لدى مصالح تصحيح الامضاء بتاريخ 11 سبتمبر 2006  180 متر تقريبا .

- تفصل بين البقع طريق عمومية عرضها 5 امتار وطولها يمتد من الطريق الرئيسية قبلة الى ملك ورثة المرحوم المشبوك عمر جوفا

 

 

 

 


 

وهو ما يشكل مساحة 900 متر مربع كمساحة اجمالية للبقع الخمس

- ثم تحصل على رخصة بناء من لدن رئيس المجلس الجماعي بمشرع العين الحالي خلال بداية سنة 2013 ومن خلا لها قام بتحويط كل البقع بما فيها الطريق التي تشكل امتداد 30 متر طولا فسد منفدها بسور من الياجور الاسمنتي جهة ورثة المشبوك عمر رحمه الله فصارت مساحة التحويط  تتجاوز 1050 متر مربع مع العلم ان الرخصة التي تحصل عليها تتضمن تحويط 58 متر مربع ،الرخصة التي طعنت فيها السيدة دامي على اعتبار ان البقعة موضوع الرخصة هي ملك مشاع بين الورثة وليست في ملكية السيد المستشار كما ان السكان لحقهم ضرر كبير بسبب سد منافد الطريق بشكل غير قانوني متحديا حقهم وحق ورثة المشبوك عمر رغم كون هذه الطريق ثابتة في مضامين شهادات جيران الملك المتنازع عليه وإشهاد شيخ القبيلة ومؤكدة في محضر معاينة للجنة المكلفة باعدا الشواهد الادارية بتاريخ : 13 مارس 2013 وكذلك برسم الملكية بسجل الاملاك رقم 38 تحت عدد 378 بتاريخ 11 ابريل 2013

 

 

 

 

 


الا ان العقود التي حررها البائعون مع المستشار لا تتطابق حسب القسمة الاولية من حيث المساحة الاجمالية التي صارت 1050 متر بدل 690 متر .

مما يناسب معه كون عملية التحويط مرت في ظروف خارج اطار القانون وتستوجب قرارا عامليا يرمى الى هدم ما بناه المستشار احقاقا للمساواة التي تطرقت اليها في بداية هذه المقالة ،وموازاة مع القرار الذي اتخذه عامل اقليم تارودانت ضد ولاد الشعب البسطاء بارودان قرب محطة سيارة الاجرة بتارودانت ،والذي تلقاه اولئك الضعاف بقلوب راجفة خاصة وانه يتضمن اخر اجل للهدم في اقل من 15 يوما مع العلم ان المخالفين بنوا منازلهم بين منازل حديثة العهد يتجاوز عددها 76 منزلا إضافة لعدد اخر ممن شيدوا منازلهم في نطاق الطريق الكبرى ( 30 متر عرضا ) والمعدة في وثائق تصميم التهيئة ومن بينهم موظفون اداريون لم تطالهم اية متابعة قانونية لا من المجلس البلدي ولا من السلطات المحلية مما يعني ان الامر كونه لا يخرج عن سلوك انتقامي انتقائي بتقديم اكباش فداء، وهو الاسلوب الذي تكرر في مناطق بالمدينة خاصة بالمحايطة وسيدي بورجا وجنان التصريف...( المناطق التي لا تحرر فيها المحاضر).

ومن هذا المنطلق واحقاقا للحق كان على عامل الاقليم ان يصدر قرارا عامليا يقضي بالهدم باعتبار المواطنين سواسية امام القانون وذلك مباشرة بعد توصله من رئيس المجلس الجماعي لمشرع العين بشكاية حول احكام القانون 90/12 المتعلق بالتعمير والتي ادرج فيها 11 اسما من بينهم اسم السيد المستشار، فوجهها السيد العامل مباشرة الى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتارودانت حسب ارسالية عدد /ع ت /ق .ت.ب 7403 بتاريخ 10 اكتوبر 2013 .

وحيث ان للمستشار الجماعي احبابا وحلفاء في كل ادارة فإن من حظه ان رئيس الجماعة لم يتابعه بمخالفته كاملة حيث احاط  بقع ما اجماله ( 1050) متر برخصة واحدة ،واكتفى اعضاء المعاينة بتحرير محضر يثبت تحويط بقعة ارضية طولها 30 متر وعرضها 10 امتار ( 300 متر فقط) .


 

 

 

 

وهو ما يشكل تضاربا مكشوفا في المجرد على ارض الملك وبين ما يخطه احباب السيد المستشار من تخريجات رحيمة بالحلفاء والاصدقاء على الورق مرتكزها الاول الحفاظ على لحمة لوبي من اللوبيات الكثيرة والمنتشرة بالمنطقة، ولأجل تحقيق توازن سياسوي بين مطالب الطبقة الناخبة وبين حماية حلفاء العمر وفرص العمر .

وحيث ان المتابعة لا تندرج ضمن المتابعات الجادة بحكم ان جميع الذين قدمهم العامل الى القضاء مع السيد المستشار قدر حررت في حقهم قرار الهدم باستثناء السيد المستشار طبعا ،هذا ما دفع  المتضرر الاكبر السيد حسن المشبوك برفع دعوى قضائية استعجالية لدى محكمة تارودانت الابتدائية معززا ملفه بمجموعة من الاشهادات لأهل الدوار بما فيه شهادة احد البائعين وصورة للرسم البياني وصورة محضر اثبات حال تتبث وجود طريق عمومي وعلى ضوء كل هذه المعطيات اصدرت المحكمة حكما استعجاليا رقم 34 في الملف الاستعجالي عدد 28/13 يقضي بإيقاف اشغال البناء التي يباشره المدعى عليهما بالطريق المحدودة والموصوفة ،الى حين البث في دعوى الموضوع ،ولأجل تسهيل مهمة جهاز القضاء فان المتضرر يدعو من بين هاته السطور قسم التعمير بالعمالة للقيام بمهامه بإيفاد لجنة معاينة ما دامت اللجنة الاولى لم تفرج عن محضرها وتقريرها الخاص بمعاينة 13 ماي 2014 وذلك خدمة واسهاما في تحقيق العدل الذي اشرت اليه سالفا في بداية المقالة ،وحسب ما صرح به المتضرر فان التقرير يدين السيد المستشار كونه ادرج مخالفتين الاولى التجزئة غير قانونية والثانية عدم قانونية الرخصة الممنوحة ،ورغم كوننا نحاول ان نطرد تلك الصورة السلبية على مثل هاته الاقسام الا ان استحضار موقع المستشار كرئيس لجنة التعمير بالجماعة يشوش على تفاؤل الافكار والتوقعات مما يتوجب معه الحيطة والحذر وفي انتظار ذلك احيلكم على بعض المقالات والتي سبق لي وان تطرقت فيها الى مكامن الخلل في الاقليم التي تكشف عن وجود ايادي خفية تعرقل المساعي البناءة وتحد من تحقيق المعالجة التنموية كما تطرقت الى الواقع المعلق في دواليب العمالة والمجالس الجماعية والحضرية وانطلاقا من الارضية التي تعتمدها هذه المقالات فاسمحوا لي ان اوجه دعوة للتنظيمات والهيأت الحقوقية والنقابية والسياسية والجمعوية وفي اطار النقد الذاتي والموضوعي التمس منها ان تدق ناقوس الخطر وان تعيد تقييمها للعمل الحقوقي او النقابي اوالسياسي او الجمعوي بالإقليم من خلال الالتحام بالمواطن العادي والتواصل معه ومن خلال الانصات للذات ايضا لاجل تقييم حقيقي للوضعية المزرية المأسوية بعيدا عن التقارير الرسمية المفربكة والتي كشف عن بعضها المجلس الاعلى للحسابات بفضحه للعبث الاداري على جميع المستويات لبلدية تارودانت وكشف عن اختلالات مالية مهمة ،فكفى تملقا لعابر سبيل لا يثير اي اعتبار للإقليم واهله ،فالعابر راحل والشعب باق .

 

 

 






 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أخطر المجرمين: سفاح تارودانت

اغتصاب جماعي لشابة بأولاد تايمة

التدخين يقتل ... إنه واقع لا تقلل من شأنه

قصة واقعية

وفاة شخص وإصابة ثلاث آخرين بجروح في حادثة سير بإقليم الصويرة

اخر ابتكارات الجديدة للغش فى الإمتحانات

وكيل الملك بمراكش يأمر باعتقال نجليه

محاكمة مسلم قام بجلد مسلم اخر شارب خمر 40 جلده !!

امريكية تهاجم الشرطة بلبن ثدييها لتبعدهم عن اعتقالها

دمية جنسية صينية تغزو الأسواق العربية قريباً بمبلغ 7 الأف دولار