أضيف في 19 مارس 2022 الساعة 00:24


سيدي إفني: عامل الاقليم يفتتح أشغال الندوة العلمية التكريمية للأستاذ العربي أقسام


تمازيرت بريس

نظم المجلس العلمي المحلي لسيدي إفني وجمعية الشيخ ماء العينين للتنمية والثقافة ومؤسسة ايت باعمران للثقافة والعلوم وجمعية ايت باعمران للتنمية، وبدعم من عمالة إقليم سيدي إفني ومجلس جهة كلميم واد نون والمجلس الإقليمي وجماعة سيدي إفني ندوة علمية تكريمية للأستاذ العربي أقسام في موضوع "قراءات في كتاب مذكرات وتجارب حياة" وذلك بمقر عمالة الإقليم يوم الجمعة 18 مارس 2022. 

افتتحت اشغال هذه الندوة بآيات بينات من الذكر الحكيم  بعد ذلك رحب السيد الحسن صدقي عامل صاحب الجلالة على إقليم سيدي إفني في معرض كلمته بالحضور وبالسيد العربي أقسام مبرزا على أن هذا الاحتفاء يأتي في إطار ترسيخ فضيلة اعتراف بلدنا بالأدوار الطلائعية لأبنائه وكصيغة متقدمة من صيغ الوفاء لرموز بصمت تضحياتهم مرحلة من مراحل تاريخنا التليد، وإنصافا لفاعلين نفتخر بهم ونقدمهم كنماذج مؤثرة يمكن أن يقتدي بها شباب اليوم ويسيروا على خطاهم، مشيرا الى أن ما أورد فيها المؤلف من معطيات مستقاة من الأحداث يشكل قيمة مضافة من شأنها أن تلقي أضواء كاشفة على جزء من تاريخ المغرب بأسلوب يتميز بجمال العرض وحسن التناول وعفوية العبارة، وفي ختام كلمته شكر السيد العامل القائمين على هذه البادرة الطيبة، وأهاب بالسادة الأساتذة الباحثين والجمعيات المهتمة بالبحث العلمي في أن تكون هذه المبادرة الحميدة المتمثلة في تكريم الحاج العربي أقسام بداية لسلسلة من اللقاءات ذات البعد العلمي والإنساني للبحث والتنقيب والنبش في الذاكرة المحلية تكريسا لثقافة الاعتراف لهؤلاء وأولئك الذين ساهموا بشكل أو بآخر في أحداث تاريخ المنطقة، من خلال نضالاتهم ضد الاستعمار الغاشم وضد الأمية والجهل والفقر رغبة في الوصول الى مجتمع نام متحرر متطلع الى آفاق التنمية والعلم والرقي والازدهار تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، كما توجه بالشكر الجزيل وفائق الامتنان للحاج العربي أقسام الذي ما عرف عنه إلا حسن الخلق وطلاقة الوجه والمثابرة والاجتهاد والعزيمة بشكل قل نظيره سائلا المولى عز وجل أن يتقبل منه هذا العمل الذي سيكون لا محالة مرجعا للباحثين والمهتمين بهذا المجال.

 إثر ذلك تناول السيد رئيس المجلس العلمي المحلي لسيدي افني الكلمة باسمه وباسم اللجنة المنظمة ومما جاء فيها "إن هذه المناسبة هي فرصة لإسداء المعروف وإقرارا للوفاء وبالفضل والعرفان واكراما لسيرة رجل انفق حياته خدمة للنفع العام انه الأستاذ العربي أقسام، وأضاف أن اللجنة المنظمة تسجل بتقدير وامتنان الانخراط التلقائي لعامل الإقليم والمؤسسات المنتخبة ومن الفاعليين ورجال الاعمال في دعم هذه المبادرة"، بعد ذلك أعطيت الكلمة تباعا؛ للسيد النائب الأول لرئيسة مجلس جهة كلميم واد نون، والسيد ممثل رئيس المجلس الإقليمي وللسيد نائب رئيس جماعة سيدي إفني وللسيدة رئيسة رابطة كاتبات المغرب فرع سيدي إفني والتي أجمعت على شكر الجهة المنظمة التي ارتأت الاحتفاء بأحد رجالات المنطقة المفعمة بالإنسانية والوطنية الحقة والذي قدم الكثير من الخدمات ليس للمنطقة فحسب وانما لبلده كافة، لذلك ليس من السهل تعداد مناقب المحتفى به، خاصة وانها شملت جوانب تربوية وسياسية وجمعوية كما تولى العديد من المبادرات لازالت ثمارها تجنى الى اليوم.

واختتمت الجلسة الافتتاحية بمحاضرة للدكتور إبراهيم الوافي رئيس الجلسة رئيس المجلس العلمي المحلي لعمالة انزكان ايت ملول الذي اعتبر أن تنظيم هذا اللقاء العلمي يأتي لتكريس خلق التكريم؛ الذي هو صفة إسلامية خالصة تبدأ من  تكريم عام رباني لبني ادم، وتكريم خاص لرسله، وتكريم المخلوق للمخلوق وهو موضوع يومنا هذا فبعض الناس حباهم الله سبحانه وتعالى بخصائص وصفات حسنة  يكون لها الأثر الإيجابي ليس على الشخص فحسب وانما أيضا على محيطه كخدمة الفرد والمجتمع وتربية النفس وقضاء حوائج الناس والإحسان إليهم، وجبر الخواطر والإصلاح بين الناس والسعي في أن يكون بين الصالحين واطعام الطعام ونسب الفضل الى اهله،  وهي أعمال ذات النفع تتعدى  إلى الآخرين وكلها صفات اجتمعت في المحتفى به اليوم السيد العربي  أقسام  ولا يسلك هذا المنحى الا من أراد الله به خيرا، وأضاف أن كتاب "مذكرات وتجارب حياة" سيكون له الأثر البالغ في ربط الحاضر بالماضي ومكارم رجاله الأفذاذ، واختتم كلماته بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين سبط الرسول الأمين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده بأن يحفظه بعينه التي لا تنام  وأن يقر عينه بولي عهده المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن  وأن يشد عضده بصنوه السعيد الأمير مولاي رشيد وبسائر أفراد الاسرة الملكية الشريفة انه سميع مجيب.

تخللت الجلسة الافتتاحية القاء قصيدة شعرية بشأن مناقب المحتفى به، وعرض شريط وثائقي عن سيرته، واختتمت بتوقيع كتابه "مذكرات وتجارب حياة".

حري بالذكر ان هذه الندوة شملت الى جانب الجلسة الافتتاحية جلستين علميتين وجلسة الشاهدات وجلسة ختامية بمشاركة ثلة من الأساتذة والباحثين والمختصين.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الزنا داء وليس دواء الشيخ عبد الله نهاري

المغنية لا ترفع رأس المغرب الشيخ عبد الله نهاري

توزيع مصاحف مجانا يثير القلق في المانيا

كذبة أبريل

العادة السرية

عبد الله نهاري والداك جنتك أو نارك

أوروبا و الإسلاموفوبيا

الشيخ عبد الله نهاري و مسلسل خلود

غواصون سعوديون يبنون أول مسجد في العالم تحت سطح البحر

ولادة طفل يحمل مصحفاً بيده... الأطباء يسخرون ورجال الدين يؤكدون